الأربعاء - 7 ربيع الأول 1438 هـ - 07 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. السعودية

4 آلاف مُستفيد من جمعية مكافحة أمراض الدم الوراثية

4 آلاف مُستفيد من جمعية مكافحة أمراض الدم الوراثية
نُشر في: السبت 06 أغسطس 2016 | 08:08 م
A+ A A-
0
المسار - الهفوف:

أكد مدير عام الجمعية الخيرية لمكافحة أمراض الدم الوراثية بالأحساء عبدالعزيز بن أحمد العودة وجود أكثر من 4000 مريض مصاب بأمراض الدم الوراثية في المحافظة مثل «الثلاسيميا- الهيموفيليا- فقر الدم المنجلي» حسب البيانات المتوافرة بالجمعية.

وكانت الجمعية قد نظمت بالشراكة مع الإدارة العامة للتعليم بمحافظة الأحساء فعاليات الحملة التوعوية الأولى بأمراض الدم الوراثية تحت شعار «معاً من أجل أجيالنا» وتستهدف من خلالها طلاب وطالبات أندية مدارس الحي.

وأقيمت أمسية توعوية بنادي حي السمو للبنات بمقر الثانوية الثانية للبنات بمحاسن تحت رعاية مساعدة مدير عام التعليم خلود بنت صالح الكليبي وبحضور هيفاء البشير مديرة النشاط الطلابي والدكتورة هدى المنصور ومديرة نادي حي السمو للبنات ذهيبة الحربي ومجموعة من المشرفات التربويات ومديرات أندية الحي وجمع من الحضور.

وتضمنت الأمسية تدشين معرض بأمراض الدم الوراثية احتضن أكثر من 60 لوحة توعوية مُعبرة، كما اشتملت فقرات هذه الأمسية التوعوية على عرض مرئي بمشاريع وبرامج الجمعية الخيرية لمكافحة أمراض الدم الوراثية، كما تضمن ورقة علمية بعنوان «الفحص الطبي قبل الزواج» قدمتها الدكتورة هدى المنصور وورقة علمية بعنوان «الأمراض الوراثية في سطور» قدمتها أمل المؤمن الأخصائية الاجتماعية بمركز علاج الطبي، كما تضمن الحفل فقرة بعنوان «سؤال ومعلومة توعوية» قدمتها طالبات نادي كلية الطب بجامعة الملك فيصل.

 

وأكد مدير عام الجمعية الخيرية لمكافحة أمراض الدم الوراثية بالأحساء عبدالعزيز بن أحمد العودة أن هذه الأمسية تعتبر الفعالية الثانية ضمن سلسلة فعاليات الحملة التوعوية الأولى بأمراض الدم الوراثية والتي تهدف بالدرجة الأولى إلى إذكاء وعي المجتمع بأمراض الدم الوراثية وخطورتها على أجيالنا، كما ذكر أن للجمعية العديد من الأنشطة والبرامج التوعوية والمشاريع التي تهتم بمرضى الدم الوراثية تتعدى أكثر من 20 برنامج تستهدف المرضى وذوي المرضى ومأذوني عقود الأنكحة والأطباء والممرضين وطلاب وطالبات المدارس، ومن أبرز برامج الجمعية الاحتفاء بالأيام العالمية لأمراض الدم الوراثية، والمسابقة الكبرى لمرضى الثلاسيميا في المحافظة، والتي يشارك فيها أكثر من 100 مريض والتي تهدف إلى إكسابهم العديد من السلوكيات الصحية التي تسهم في الحفاظ على نسبة الحديد في أجسامهم والتي تؤدي زيادتها إلى مضاعفات خطيرة تهدد حياتهم، بالإضافة إلى برنامج اختبار الأجنة للأسر التي يكون الزوجان مصابين أو حاملين للأمراض الوراثية.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *