الجمعة - 21 ربيع الآخر 1438 هـ - 20 يناير 2017 م
  1. الرئيسية
  2. السعودية

15 استشاريًا سعوديًا ينهون دراسة جراحة الروبوت في كوريا

15 استشاريًا سعوديًا ينهون دراسة جراحة الروبوت في كوريا
نُشر في: الخميس 29 سبتمبر 2016 | 09:09 ص
A+ A A-
0
المسار - عبدالله الدوسي - جدة:

أنهى 15 استشاريًّا سعوديًّا غالبيتهم من الجرَّاحين الذين تمركز تدريبهم على استخدام الروبوت في إجراء العديد من العمليات الجراحية دراستهم في كوريا الجنوبية، وتم تخريجهم خلال العام الماضي.

وعقدت الملحقية الثقافية في سفارة المملكة بسيئول، يوم الأحد الماضي، ورشة عمل، بالتعاون مع وزارة الصحة الكورية، حيث تم الاحتفاء بتخرُّج أربعة أطباء سعوديين أنهوا تدريب مرحلة Fellowship، وكذلك الاحتفاء بإتمام 14 من أطباء الأسنان السعوديين دراسة اللغة الكورية، والمرحلة التحضيرية الطبية قبيل بدء برامج زمالة الأسنان في شهر مارس القادم.

وتضمَّنت ورشة العمل مراجعة ممثلين من كافة الأطراف المعنية بالبرامج التدريبية الطبية للأطباء السعوديين في المستشفيات الكورية، وذلك من منسوبي وزارة الصحة الكورية، ومنسوبي هيئة KHID الكورية الحكومية والمعنية بأوجه التواصل الطبي مع دول الشرق الأوسط، وكذلك أساتذة وأطباء من المستشفيات الكورية والملحقية الثقافية السعودية في سيئول، حيث تمت مراجعة نقاط برامج التدريب، وتم فتح دائرة النقاش بين الأطباء السعوديين والمعنيين ببرامج التدريب الطبي لمناقشة الملاحظات والاقتراحات والمراجعات لتفاصيل البرامج الطبية.

الجدير بالذكر أن وزارة الصحة السعودية وقَّعت اتفاقية G2G مع وزارة الصحة الكورية في مطلع 2014؛ لتدريب الأطباء والاستشاريين السعوديين لمرحلة Fellowship، وتدريب خريجي طب بكالوريوس الأسنان السعوديين لبرنامج زمالة الأسنان.

وتأتي أهمية هذه الاتفاقية في السماح بمعادلة الرخصة الطبية السعودية بالرخصة الطبية الكورية؛ مما يمكّن الأطباء السعوديين من التدريب في المستشفيات الكورية، علما بأن الطبيب السعودي هو الطبيب الأجنبي الوحيد الذي يملك هذه الخاصية في كوريا.

ومنذ توقيع الاتفاقية التحق أكثر من 50 استشاريًّا سعوديًّا من قطاعات مختلفة مثل وزارة الصحة ومستشفى قوى الأمن، والمستشفى العسكري، والجامعات السعودية، والمدن الطبية في العديد من تخصصات برامج Fellowship، حيث تتفاوت برامج التدريب من عام إلى عامَين، وذلك في أكبر خمسة مستشفيات بالعاصمة سيئول. ومنذ تفعيل الاتفاقية، تم حتى الآن تخرُّج أكثر من 15 استشاريًّا سعوديًّا غالبيتهم من الجرَّاحين الذين تمركز تدريبهم على استخدام الروبوت في إجراء العديد من العمليات الجراحية.

من جانبه، صرَّح الملحق الثقافي في كوريا الدكتور هشام عبدالرحمن خداوردي بأن “الاستثمار السعودي في الجودة والتميز الطبي الكوري يأتي كأحد الاستثمارات المشتركة الناجحة بين البلدَين”، منوهًا بضرورة استثمار فرص التعاون مع الكثير من القطاعات التعليمية والتدريبية في كوريا.

من جهتها، أكدت مديرة إدارة التدريب في وزارة الصحة الكورية مين وون لي أنه من الضروري الاستماع والتفاعل مع آراء وملاحظات الأطباء السعوديين تجاه البرامج التدريبية مع التأكيد على حرص ومتابعة وزارة الصحة الكورية والمستشفيات الكورية لجودة وملاءمة هذه البرامج لأهداف الأطباء السعوديين.

وأوضح الدكتور عبدالرحمن العتيبي (المبتعث من مدينة الملك عبدالله الطبية، والذي أنهى تدريب Fellowship في جراحة أورام القولون والمستقيم باستخدام الروبوت الجراحي في مستشفى آسان الكورية) أن كوريا وأمريكا وعددًا من دول أوروبا تتزعم تقنية الجراحة بالروبوت Robotic Surgery، والمتوقع أن تصبح مستقبل الجراحة في السنوات القادمة في هذا المجال، حيث تتزايد نسبتها بشكل كبير، إذ يساهم الروبوت في جراحات القلب وتجنيب المريض الفتح الجراحي للصدر، كما يساهم بشكل واسع في جراحات البروستات، وجراحات أورام الحوض والأرحام لدى السيدات، وكذلك في أورام المستقيم وأورام الغدة الدرقية أو فوق الكظرية.

img-20160928-wa0098

img-20160928-wa0099

img-20160928-wa0100

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *