الجمعة - 9 ربيع الأول 1438 هـ - 09 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. قضايا وتقارير

الرؤية وإعادة الهيكلة والمواقف السياسية تصدرت المشهد

1437.. عام إطلاق المبادرات وحركة الإصلاح والتحولات الكبرى

1437.. عام إطلاق المبادرات وحركة الإصلاح والتحولات الكبرى
نُشر في: الجمعة 30 سبتمبر 2016 | 05:09 م
A+ A A-
0
المسار - تقرير - راشد فضل:

شهدت المملكة خلال العام 1437ه العديد من التحولات والتغيرات في مختلف المستويات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والأمنية، وكان عاما كبيرا في حجم المنجزات التي تحققت على الصعيدين الداخلي والخارجي، التي أصبحت محل فخر واعتزاز لجميع أبناء المملكة.

ومن خلال هذا التقرير ترصد أبرز الإنجازات التي تحققت في عام على المستوى الداخلي، وحققت البلاد عبرها قفزات مختلفة ومتنوعة في المجالات كافة وواصلت مسيرة البناء والنماء والتطور.

حسم إيران

على خلفية الهجوم الهمجي المنظم على البعثة الدبلوماسية السعودية في العاصمة الإيرانية والقنصلية السعودية في مشهد يوم 2 يناير عام 2016م ، أعلنت المملكة قطع العلاقات الدبلوماسية مع إيران، وطالبت أعضاء البعثة الدبلوماسية الإيرانية بمغادرة البلاد خلال 48 ساعة . وقال وزير الخارجية عادل الجبير، إن سجل إيران طويل في انتهاك البعثات الدبلوماسية الأجنبية، مذكراً بالاعتداء على السفارة الأميركية عام 1979، وعلى السفارة البريطانية عام 2011. واتهم إيران بتهريب الأسلحة والمتفجرات والخلايا الإرهابية إلى دول المنطقة بما فيها المملكة .

التحالف الإسلامي

أُعلن عن قيام التحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب في 3 ربيع الأول 1437هـ الموافق 15 ديسمبر 2015 بقيادة المملكة، ويضم التحالف العسكري 40 دولة مسلمة، ويملك غرفة عمليات مشتركة مقرها الرياض.

ويهدف إلى محاربة الإرهاب بجميع أشكاله ومظاهره أيا كان مذهبها وتسميتها، ويعمل على ذلك بتنسيق كافة الجهود لمجابهة التوجهات الإرهابية.

 رعد الشمال

وأعقب إعلان التحالف الاسلامي تنظيم مناورات رعد الشمال في حفر الباطن، خلال مارس وهي أكبر مناورة جرت في تاريخ المنطقة من حيث عدد المشاركين والعتاد العسكري المستخدم الذي شمل سلاح المدفعية والدبابات والمشاة ومنظومات الدفاع الجوي، والقوات البحرية، في محاكاة لأعلى درجات التأهب القصوى للجيوش المشاركة.

شاركت في المناورات إلى جانب قوات درع الجزيرة وقوات المملكة، قوات كل من عمان، وقطر، والإمارات، والأردن، والبحرين، والسنغال، والسودان، والكويت، والمالديف، والمغرب، إلى جانب كل من باكستان، وتشاد، وتونس، وجزر القمر، وجيبوتي، وماليزيا، ومصر، وموريتانيا، وموريشيوس.

إطلاق الرؤية

يعد إطلاق خطة التحول الوطني أو “رؤية السعودية 2030” من الأحداث المهمة في مسيرة المملكة ليس فقط خلال العام الجاري، وقد طرحها ولي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، كخطة واسعة تتضمن برامج اقتصادية واجتماعية وتنموية، لتجهيز المملكة لمرحلة ما بعد النفط. ثم وافق عليها مجلس الوزراء خلال جلسته التي عقدها يوم الاثنين الثامن عشر من شهر رجب لعام 1437هـ الموافق 25 أبريل 2016م برئاسة خادم الحرمين الشريفين، الصادر في شأنها قرار مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية بتاريخ 12 / 7 / 1437هـ، وكلف مجلس الشؤون الاقتصادية بوضع الآليات والترتيبات اللازمة لتنفيذ الرؤية. وتتخذ الوزارات والأجهزة الحكومية الأخرى ما يلزم لتنفيذ هذه الرؤية، وفقاً للآليات والترتيبات.

 هيكلة كبرى 

أهم حركة للإصلاح تمثلت في حزمة الأوامر الملكية، التي أصدرها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، بهدف هيكلة مجلس الوزراء وتعديل اسم بعض الوزارات وإلغاء اختصاصاتها ودمج بعضها، وتعيين وزراء ومسؤولين جدد وإعفاء وزراء ومستشارين. وتضمنت الأوامر إلغاء وتعديل مؤسسات وهيئات حكومية عامة تنسجم مع متطلبات المرحلة الجديدة، بما يحقق التطلعات في ممارسة أجهزة الدولة لمهامها واختصاصاتها على أكمل وجه، ويرتقي بمستوى الخدمات المقدمة للمواطن والمقيم، وترتيب اختصاصات كثير من الوزارات والأجهزة والهيئات العامة والمصالح الحكومية، بهدف تركيز المسؤوليات ووضوحها وتسهيل الإجراءات لتوفير أفضل الخدمات بما ينسجم مع سياسة الدولة، ما استدعى إلغاء ودمجا لتحقيق هذه الأهداف.

نجاح الحج

في تناغم رائع بين كافة قطاعات الدولة، قاده خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، تميز موسم الحج؛ بنجاح واضح من كافة المناحي الذي جاء بعزائم الرجال، وقوة الإيمان بهدف موحد هو راحة ضيوف الرحمن وتسخير كل الإمكانات اللازمة ليؤدوا شعائرهم بيسر وسهولة وأمان. فكان حجا ناجحا بكل المقاييس، غابت فيه كل الشعارات السياسية والمذهبية والطائفية.

وكانت الاستعدادات الجبارة التي نفذتها كافة قطاعات الدولة ولعل أبرزها الجهود الكبيرة لولي العهد الأمير محمد بن نايف في الإشراف المباشر على كافة القطاعات الأمنية، وإشراف أمير منطقة مكة ورئيس لجنة الحج المركزية الأمير خالد الفيصل على أعمال الجهات العاملة في الحج.

إنجازات أمنية

واصلت وزارة الداخلية إنجازاتها الأمنية في مكافحة الإرهاب، حيث أعلنت يوم الاثنين 19 سبتمبر إحباط “عمليات إرهابية” مرتبطة بتنظيم “داعش” كانت تستهدف مواطنين وعلماء ورجال أمن ومنشآت حيوية. وضبطت شبكة من ثلاث خلايا ترتبط بالتنظيم، نشطت خلاياها في إعداد وتجهيز الأحزمة الناسفة والعبوات المتفجرة لاستخدامها في عملياتها وتقديم الدعم اللوجستي من إيواء للمطلوبين والتستر عليهم، وتمويلهم بالمال والسلاح ونقلهم داخل المملكة.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *