الجمعة - 9 ربيع الأول 1438 هـ - 09 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. السعودية

10 آلاف موظف وموظفة خدمة المعتمرين في رمضان

10 آلاف موظف وموظفة خدمة المعتمرين في رمضان
نُشر في: الجمعة 27 مايو 2016 | 04:05 م
A+ A A-
0
المسار- - عادل الكناني-مكة:

أوضح الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الدكتور عبد الرحمن بن عبد العزيز السديس، أن أكثر من 10 آلاف موظف وموظفة مؤهلين علمياً وعملياً سيقومون على تنفيذ خطة الرئاسة خلال شهر رمضان المبارك المقبل، بجانب عمال وعاملات النظافة بالحرم.

وأضاف السديس، أن خطة الرئاسة خلال موسم شهر رمضان لهذا العام تعمل على تحقيق عدد من الأهداف، منها مساعدة المعتمرين والزوار على تأدية مناسكهم بكل سكينة واطمئنا، إلى جانب الحرص على تنفيذ خطتها المعدة دون عوائق .
وأبان، أن ذلك يأتي انطلاقاً من مسؤولية الرئاسة، فإنّ العمل على تنفيذ الخطة يتطلب أن يكون بصفة مستمرة على مدار الساعة، وأن تتاح إمكاناتها لجميع قاصدي الحرمين الشريفين من الزوار المعتمرين والمصلين، وتوجيههم بالحكمة والموعظة الحسنة، وتوفير جميع الخدمات اللازمة، وتهيئة جميع المرافق والإمكانات، والتأكد من جاهزيتها ، بمشاركة وتنسيق مع الإدارات الحكومية والأمنية ذات العلاقة, في مقدمتها إمارة منطقة مكة المكرمة، وإمارة منطقة المدينة المنورة.
وأشار إلى أن الخطة تتضمن توفير عدد من الخدمات المهمة منها ( خدمة التوجيه والإرشاد التي تعنى بتوعية العمار والزوار بأمور دينهم وإرشادهم إلى أداء نسكهم وعباداتهم على الوجه الصحيح، إقامة حلقات للدروس يلقيها عدد من أصحاب الفضيلة المشايخ والعلماء والمدرسين، توزيع المصاحف والمطويات والكتيبات الدينية، ترجمة خطبة الجمعة في الحرمين الشريفين لعدد من اللغات، تنظيم وترتيب الزيارة الشرعية والسلام على – الرسول صلى الله عليه وسلم – وصاحبيه – تنظيم دخول النساء إلى الروضة الشريفة والصلاة فيها دون اختلاط بالرجال بواقع ثلاث مرات في اليوم والليلة )، مبيناً أنَّ الإدارات المختصة ستوفر خدمات ( ماء زمزم، عربات لذوي الحاجات الخاصة وتهيئة مداخل مخصصة للعربات، ترجمة الخطب إلى لغة الإشارة، تهيئة الفرش وعربات الكهربائية الخاصة بنقل كبار السن من المعتمرين والزوار, تنظيم دخول وخروج المصلين، القضاء على المخالفات، تهيئة الساحات للصلاة والعناية بنظافتها )، بالإضافة إلى كل ما يساعد قاصدي الحرمين الشريفين على أداء نسكهم .

وحول مشروع رفع الطاقة الاستيعابية للمطاف، أوضح السديس أنَّه بإزالة الجسر المؤقت ارتفعت الطاقة الاستيعابية لصحن المطاف من (19) ألف طائف إلى ( 30) ألف طائف بالساعة، ليبلغ عدد الطائفين في جميع أدوار الحرم إلى (107) آلاف طائف في الساعة، كما أن ظهر صحن المطاف بأبهى حلة وأحسن طرازٍ معماري ليتمكن فيه الطائفون من رؤية الكعبة المشرفة مباشرةً دون أي عوائق بصرية، ويؤدوا شعيرة الطواف بكل يسر وسهولة ، فيما يجري مباشرة إكمال الأعمال المتبقية من الرواق العثماني والمكبرية الجنوبية.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *