الثلاثاء - 6 ربيع الأول 1438 هـ - 06 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. فيديو مشاهد

تتمنى عائلته الحصول على دعم..

وُلد بدون ذراعين وساقين وتعلم ألعاب الكمبيوتر بذقنه (فيديو)

نُشر في: الأربعاء 13 يوليو 2016 | 03:07 م
A+ A A-
0
المسار - ترجمة- وفاء الغامدي:

يبلغ “تيو ساترو” من العمر 11 سنة وُلد بدون ذراعين وساقين، وقرر أن يسعد نفسه بتعلم ألعاب الكومبيوتر ويستخدم ذقنه لتشغيل لوحة التحكم، هذا الصبي يستغل كل فرصة ممكنة ليثبت نفسه أنها الموضوع أكبر من لعبة مع أصدقائه.

وأخبرت والدته “ميمي” صحيفة الديلي ميل:” إنه يعلب بعد الاستحمام دائما حتى يأتي وقت الدرس، وبعدما ينتهي الدرس يعود للعب مرة أخرى”.

ويضع “تيو” القلم في فمه، حتى تعلم الكتابة وتمكن من مجاراة زملائه أكاديميًا، وقال مدير مدرسة الاحتياجات الخاصة:” على الرغم من أنه يدرس في الصف الثاني إلا أنه قادرًا على حل مسائل الرياضيات للصف الرابع كالضرب والقسمة، ومع ذلك لم يكن دائماً على هذا النحو، لقد كافح في البداية مع قضية انعدام الأمن، وفي كثير من الأحيان لم يكن يستطيع الحضور بسبب إعاقته الجسدية وانخفاض ثقته بنفسه، لكن الآن أصبح يحضر بانتظام، ويعتمد على الآخرين في دفع كرسيه المتحرك، كما أن طبيعته المتفائلة وصاحب الابتسامة الدائم تجعله المفضل لدى كل من التلاميذ والمعلمين.

وقالت الأم:” لم أكن أعلم عن أي شيء يخص حالته طوال فترة حملي، حتى بعد ولادته لم يخبرني أحدًا أن طفلي حديث الولادة لم يكن يملك ذراعين أو ساقيين، كما أخبرتني الداية أن كل شيء كان طبيعيًا، وأن صحة الطفل جيدة، وولدت طفلي في منتصف الليل، وأخبروني بكل شيء في ظهيرة اليوم التالي، على الرغم من أنني صُدمت بهذا الخبر إلا أنني قررت أن أتجاوز الأمر حتى أساعد طفلي، وربما كان هذا الأمر المساهم لجعله شخصية جيدة وقوية”.

يذكر أن لدى الزواجان أربعة أطفال ولا تستطيع الأم مساعدتهم مع احتياجاتهم للرعاية اليومية، ولا يستطيع “تيو” القيام ببعض الأمور بنفسه، ولكن عدم قدرته على التنقل بنفسه يعني أنه لايزال حتى الآن بحاجة لمساعدته للقيام بكل ما يريد، كالاستحمام، وتناول الطعام.

وتتمنى عائلة “تيو” الحصول على تمويل الدولة؛ لكنها حتى الآن لم تتلق الدعم المالي.

صورة1 صورة2 صورة3 صورة4 صورة5

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *