الأحد - 4 ربيع الأول 1438 هـ - 04 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. صحة وأسرة

نقص فيتامين (د) يضاعف أعراض الاكتئاب

نقص فيتامين (د) يضاعف أعراض الاكتئاب
نُشر في: الجمعة 21 أكتوبر 2016 | 12:10 ص
A+ A A-
0
المسار - ترجمة - وفاء الغامدي:

كشفت دراسة أُجريت حديثًا في المملكة المتحدة، ارتباط زيادة أعراض الاكتئاب بنقص فيتامين (د) خلال أشهر الخريف والشتاء، موصية كل شخص في بريطانيا بتناول مكمِّلات من الفيتامين خلال الأشهر القادمة، مبيّنة أنه يمكن الحصول على فيتامين (د) من مصدر طبيعي كالشمس أو في بعض الأطعمة كالأسماك الغنية بالزيوت.

وبيَّنت الدراسة أن نقص فيتامين (د) يؤدي إلى العديد من الأمراض، منها الكساح وهشاشة العظام، إضافة إلى تأثيره السلبي على الأنسجة العضلية المرتبطة بالمستويات الطبيعية من مادة الدوبامين المسؤولة عن الحالة المزاجية في المخ.

في حين، أفادت جمعية الذهان في ميلانو عن الدراسة الجديدة التي اختبر العلماء فيها مستوى فيتامين (د) لـ255 شخصًا يُعالجون من اضطرابات نفسية، و159 شخصًا بصحة جيدة، كما وجد الباحثون أن هناك علاقة وثيقة بين انخفاض مستويات فيتامين (د) وظهور أعراض الاكتئاب والسلبية.

ونقلت صحيفة “الاندبدنت” عن صحيفة “الفصام للبحوث” أنه اُقترح استخدام فيتامين (د) للمساعدة في علاج المرضى، خاصة للذين يعانون من اضطرابات نفسية”.

ونفذت “الفصام للبحوث” دراسات عدة، لمعرفة تأثير فيتامين (د) على الدماغ، وذلك باستخدام التصوير بالرنين المغناطيسي، إضافة إلى ارتباط انخفاض مستويات فيتامين (د) بعدم وجود ضوء الشمس، وبالتالي الإصابة بالاكتئاب.

وقال الدكتور “بيتر” من جامعة مانشستر الذي درس علاقة فيتامين (د) بالاكتئاب: “إننا نعلم أهمية فيتامين (د) للعضلات وللعظام كذلك، ويعاني الكثير من الناس من انخفاض مستواه، مما يجعلهم يشعرون بالألم والأوجاع أكثر من غيرهم، فإذا كنتَ تشعر بالاكتئاب فإنك بالتأكيد لا تتعرَّض للشمس لمدة كافية”.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *