الجمعة - 9 ربيع الأول 1438 هـ - 09 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. السعودية

“نطاقات الموزون” لمواجهة البطالة وانخفاض الإنتاجية

“نطاقات الموزون” لمواجهة البطالة وانخفاض الإنتاجية
نُشر في: الإثنين 21 نوفمبر 2016 | 02:11 م
A+ A A-
0
المسار - وزارة العمل (المركز الإعلامي):

أكدت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، أن آليات برنامج “نطاقات الموزون”، تعمل بشكل مباشر على تأهيل الكوادر الوطنية؛ ليتمكنوا من الدخول والمنافسة في سوق العمل بقوة وتولي مناصب قيادية فيه، وتحسين سوق العمل ومواجهة تحدياته.

وقالت الوزارة في بيان لها (الإثنين)، إن اطلاق برنامج “نطاقات الموزون” جاء لمواجهة تحديات سوق العمل المتمثلة في مستوى البطالة المرتفع، والانكشاف المهني العالي (هيمنة جنسيات معينة من العمالة الوافدة على عدد من الوظائف دون غيرهم)، وانخفاض الإنتاجية، وتدني نسبة مشاركة المرأة، وضعف مواءمة مخرجات التعليم لاحتياجات سوق العمل.

وكانت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، قد أقرت تطويراً جديداً ببرنامج تحفيز المنشآت لتوطين الوظائف “نطاقات”، ليتضمن حزمة من التحسينات في سوق العمل، تتواكب مع رؤية المملكة 2030.

ويحتسب برنامج “نطاقات الموزون” نقاطاً لكل منشأة، بناء على 5 عوامل هي: نسبة التوطين في المنشأة، ‌ومتوسط أجور العاملين السعوديين في المنشأة، ونسبة توطين النساء في المنشأة، والاستدامة الوظيفية للسعوديين في المنشأة، ونسبة السعوديين ذوي الأجور المرتفعة.

وأعدت الوزارة حاسبة افتراضية لمساعدة المنشآت لاحتساب نطاقها الموزون ومقارنته بالحالي، بهدف العمل خلال الفترة المقبلة على تحسين نطاقاتها وفق عوامل التوازن الكمي والنوعي، للبقاء في النطاقات الآمنة.

ويتم تحديد نطاق المنشأة وفق التعديل الجديد بعد احتساب مجموع النقاط التي حققتها، وفقاً للجداول التي تضعها وتحدثها الوزارة، بما يتناسب مع كل نشاط وحجم وحسب متطلبات سوق العمل.

 

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *