الخميس - 8 ربيع الأول 1438 هـ - 08 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. حوارات

مواطن يحوِّل الرمل إلى ذهب

مواطن يحوِّل الرمل إلى ذهب
نُشر في: الأربعاء 26 أكتوبر 2016 | 12:10 ص
A+ A A-
0
المسار - أحمد بن عبدالمحسن - الأحساء:

زكريا الحساني، مواطن سعودي استطاع أن يُنمّي موهبته في الرسم، ويستخدمها في عمل لوحات فنية باستخدام الرمل؛ ساعده في ذلك موهبته في النحت على الخشب وعمله في النجارة.

بداية الفكرة

يقول “الحساني” لـ عن دخوله فن الكتابة، وعمل المجسَّمات بالرمل، إنه كان قبل 15 عامًا يعمل إحدى اللوحات الفنية بالنحت في الخشب، وكان يستخدم الغراء في هذا العمل، حيث سقطت كمية كبيرة من الغراء على الرمل، وفي اليوم الثاني، وعند تنظيف المكان وجد أن كمية الغراء قد تشبّعت بالرمل، وأصبحت كالعجينة، وأخد يعجن بها، وعمل منها زهرة؛ ولكن الصعوبة أنّ العجينة أصبحت قوية، وفكّر في أن يُجرِّب في عجينة أخرى (بخلط الرمل مع الغراء)، ووضعها في الثلاجة، وأخرى بوضعها في الشمس، وفي كلتا الحالتَين وجدها غير مناسبة، وعمل ثالثة، ووضعها في جو معتدل فوجدها جيدة للتحكّم بها، ومنها انطلقت فكرة عمل المجسّمات.

حكاية الرمل!

ويضيف “زكريا” إنه جرَّب أنواعًا كثيرة من الرمل لكي يجد الأفضل، وبالفعل تمكَّن من أن يميّز الأفضل للكتابة أو لعمل المجسّمات أو الخلفيات، فكل رمل له مميّزاته؛ فرمل عرفة يُستخدم لرسم الشجر، ورمال الشرقية للمجسّمات، ورمل البحر (الشارقة) للخلفيات.

ويؤكد أن هذه الفروقات اكتشفها من خلال التجربة، وسؤال أهالي المنطقة عن أفضل الرمل فيها، مشيرًا إلى أنّ هناك نوعًا من الرمل يتم جلبه من الرياض، وآخر يجلب من الربع الخالي، “وكل رمل يستخدم للبناء يصلح أن نعمل به لوحات أو مجسّمات، ولكن الناعم لا يصلح لعمل المجسمات”.%d8%af%d8%b1%d8%b9

ويوضح “الحساني” أن الرمل الذي يُعمل به اللوحات الفنية أو المجسّمات لا بد أن يُترك يومًا كاملًا حتى يتجمّد بعد خلطه بالغراء لتثبيته، مبينًا أنه يعمل ألوانًا بخلط العجينة بمادةٍ أخرى ملونة تعطي العمل جمالًا وجاذبية، وباستطاعته إنتاج كثير من اللوحات الفنية الإبداعية بالرمل؛ حيت يستطيع بالرمل عمل رؤوس الطيور والحيوانات والدروع والحصّالات، وصور الأشخاص، ومكاتب التليفزيونات، والورود، وكل شيء يريده العميل، بجودة ومتانة عالية.

ويبيِّن أن فكرة عمل اللوحات الفنية بالرمل مثل فكرة النحت على الخشب، مشيرًا إلى أنه يعمل 3 دروع في ساعة واحدة، ولديه لوحات أُعِدَّت منذ 10 سنوات، وبالإمكان غسلها، وبعضها يُعطيها لونًا ليظهر جمالها، وأخرى تظل على نفس لونها طيلة هذه المدة.

أكبر جرَّة بالعالم

ويقول “زكريا” إنه عمل هيكل أكبر جرَّة في العالم طولها 6 أمتار، وقطرها 4 أمتار؛ وهي الآن معروضة في متنزه %d8%ac%d8%b1%d8%a9الملك عبدالله البيئي بالهفوف، ووضع عليها مركز النخلة الطين. كما عمل سريرًا من الخشب، ومغطًى بزخارف من الرمل لأحد عملائه.

وشارك في عدة معارض؛ سواء داخل الأحساء أو خارجها، من خلال معارض في دول الخليج والجنادرية.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *