الأحد - 11 ربيع الأول 1438 هـ - 11 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. صحة وأسرة فضاءات

مفاجأة! الفواكه ليست علاجًا

مفاجأة! الفواكه ليست علاجًا
نُشر في: السبت 29 أكتوبر 2016 | 12:10 ص
A+ A A-
0
المسار - ترجمة - وفاء الغامدي:

كان يعتقد الناس لسنواتٍ أن عصير التوت البري يحارب التهابات المثانة، ولكن العلماء الآن يقولون إنها خرافة!

ووجدت دراسة جديدة نشرتها كلية “بيل” للطب أنه لا يوجد أي دليل على أن الفواكه قد تعالج التهابات المثانة أو الكُلى لدى النساء، وأجريت الدراسة على مجموعتَين من دار المسنين، حيث كانت التهابات المسالك البولية أكثر المشاكل شيوعًا، وقدَّموا للمجموعة الأولى كبسولات التوت البري، وللمجموعة الثانية حبوبًا وهمية.

تحتوي أقراص التوت البري على 72 مليجرامًا من مادة “بروانثوسيانيدينس”، وهو ما يُعادل نصف لتر من عصير التوت البري، وبعد سنة كاملة من العلاج، فإن الذين تناولوا علاج التوت البري، لم تتغيَّر نسبة خلايا الدم البيضاء أو بكتيريا في البول، وهي العلامة المشتركة والمنذرة في التهابات المسالك البولية.

وفي الواقع كان الفرق بين المجموعتَين هو 0.1% فقط، وكان القياس الأول للمجموعة التي أُعطيت التوت البري هو 29.1%، بينما كان القياس للمجموعة التي أُعطيت حبوبًا هو 29%.

وبحسب صحيفة “الاندبندنت”، قالت الطبيبة “مانيشا”: “لقد أُجري الكثير من الدراسات على منتجات التوت البري على مدى عقود، ووجدنا أدلة متضادة على فائدتها للوقاية من التهاب المسالك البولية”.

لكن في كثير من الحالات يُستخدَم التوت البري لطرد العدوى، ولكن ليس هذا الأمر مدعومًا بالدراسات، وأضافت الطبيبة “ليندساي” من جامعة مانيتوبا:” إن تعزيز استمرار استخدام التوت البري كمضاد لالتهابات المسالك البولية يتعارض مع واقع الدراسات والبحوث”.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *