الأحد - 4 ربيع الأول 1438 هـ - 04 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. السعودية

مستشار شبكات يحكي رحلة وسم من صعدة إلى بيروت

مستشار شبكات يحكي رحلة وسم من صعدة إلى بيروت
نُشر في: الخميس 10 نوفمبر 2016 | 07:11 ص
A+ A A-
0
المسار - علي الزهراني - الرياض:

whatsapp-image-2016-11-10-at-5-38-47-pmسرد مستشار شبكات التواصل الاجتماعي، حسين باهادي، لـ رحلة وسم #اطردوا_اليمنيين_من_السعودية، الذي انتشر، مؤخرًا، في شبكة التواصل الاجتماعي “تويتر”، مبينًا أنّ بعض المغرّدين ذكروا أن الوسم ظهر بسبب جرائم اليمنيين في المنطقة، وآخرون أكدوا أنه بهدف إثارة الفتنة.

وأضاف “باهادي” إنه تتبَّع الوسم باستخدام عدة أدوات لتحليل قنوات التواصل الاجتماعي؛ منها ما هو لتحديد حجم الانتشار الذي اكتسبه الوسم، وأخرى لمعرفة التوزيع الجغرافي لهذا الانتشار.

وكشف أنّ النتائج قادته إلى أنّ الوسم، بحسب أداة التحليل؛ بدأ من اليمن بتاريخ 4 نوفمبر، الساعة 3:35م، وبعدها تم دعمه من حسابات موجودة في لبنان، حاول بعضها تقليد اللهجة الخليجية.

وأوضح: “في مساء 4 نوفمبر، وتقريبًا من بعد 8:40م، بدأت حسابات من السعودية في التفاعل ضد الوسم، من خلال #اليمن_و_السعودية_شعب_واحد، وزاد التفاعل معه في أوقات متأخرة من ليلة السبت 5 نوفمبر”.

وأكّد مستشار شبكات التواصل الاجتماعي، وجود حسابات داعمة للوسم #اطردوا_اليمنيين_من_السعودية قامت بحذف تغريداتها لاحقًا؛ ولكن أداة التحليل استطاعت جلبها واستعراضها.

ونبَّه “باهادي” إلى أنّ “قنوات التواصل الاجتماعي سلاح ذو حدين، قد يُسَاء استخدامه؛ فالحذر كل الحذر من الانجراف وراء كل الوسوم المثيرة للفتن”.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *