الإثنين - 5 ربيع الأول 1438 هـ - 05 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. تك نت

إن كنت تود الفوز: اقتل والديك

تقني يكشف لـ (المسار) الجدل حول لعبة الأطفال (كلاش اوف كلانس)

تقني يكشف لـ (المسار) الجدل حول لعبة الأطفال (كلاش اوف كلانس)
نُشر في: الأحد 03 يوليو 2016 | 05:07 ص
A+ A A-
0
المسار - خاص:

كشف التقني عبدالرحمن الغامدي، المهتم بالسوق الإلكتروني، عن حقيقة رسالة لطفل في لعبة إن كنت تود الفوز: اقتل والديك، قائلًا إن اللعبة التي كان يلعبها الطفل هي “كلاش أوف كلانس”، وتعني بالعربية صراع العشائر، وهي من إنتاج الشركة العالمية ” Supercell “، وتقوم فكرة اللعبة على السماح للاعبين من إنشاء قراهم الخاصة، حيث يقوم اللاعب بالمهمات العسكرية كتدريب الجنود ومهاجمة اللاعبين الآخرين للحصول على الذهب والإكسير، في حين يستطيعون بناء أنظمة الدفاع وأنظمة الهجوم.

ويستطرد: تعتمد اللعبة على اللعب عن طريق الاون لاين بحيث يمكن للاعبين اللعب مع بعضهم من جميع أنحاء العالم وإنشاء الكلانس ( العشائر ) ليساعدوا بعضهم البعض وكذلك التحدث مع بعضهم عن طريق الشات الموجود في اللعبة، واللعبة لاتطلب منك عمل أي مهمات أو انتقال من مستوى لآخر عن طريق طلب معين ولكن أنت من تطور نفسك وقريتك حتى تصل لمستوى أعلى، وهكذا.

وقال، إنه بعد فهم اللعبة وطريقة اللعب فيها، فهنالك احتمالين لا ثالث لهما: إما أن تكون القصة مفبركة للحصول على سبق صحفي أو نشر لإشاعة بغرض المتعة، أما الاحتمال الثاني وهو الأكثر منطقية أنه تم استغلال وجود الشات من قبل بعض ضعاف النفوس مادام أكثر من يلعبونها صغار في السن، وقام أحدهم بالطلب من الطفل بقتل والديه مما دفعه لإخبار والده.

ويضيف “الغامدي”: لعبت هذه اللعبة لفترة من الزمن وجربتها بنفسي ولم أقابل أبداً أمثال هؤلاء؛ لكن الحيطة والحذر واجب، فكرة منع الاطفال من اللعب فيها لأنها تطلب قتل والديك هي خاطئة تماماً، وترك الأمور “مبسوطة” خاطئ أيضاً ليس فقط في هذه اللعبة وإنما في جميع نواحي التقنية، فالذي يجب عليك كأب أو أم هو عدم منع الأطفال من استخدام التقنية؛ بل منحها لهم فهي المستقبل.

وطالب من الآباء تعليم أطفالهم أن يخافوا الله سبحانه وتعالى وأن لا يستخدموها في ما يضر أو يخالف الدين، “راقب أطفالك واجلس معهم واسألهم ماذا تلعبون؟ ماهي هذه اللعبة ماذا تتابعون في اليوتيوب ؟ ومن هم هؤلاء ؟ من تتابع في الانستجرام ؟وغيرها من الأسئلة التي تمكنك من معرفة توجه ابنك وتقويم خطأه إن وجد”.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *