الجمعة - 9 ربيع الأول 1438 هـ - 09 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. السعودية

محاسبة المقصرين بمستشفى الهفوف

محاسبة المقصرين بمستشفى الهفوف
نُشر في: السبت 30 يوليو 2016 | 07:07 م
A+ A A-
0
المسار - الهفوف:

بدأت صحة الأحساء عبدالرحمن السدراني بتنفيذ مشروع إحلال البنية التحتية لمستشفى الملك فهد بالهفوف، وقال عبدالرحمن السدراني مدير إدارة الإعلام والعلاقات المتحدث الرسمي لصحة الأحساء أن إتمام هذا المشروع سيحقق فارقاً ملموساً في جودة الخدمات وكذلك كفاءة التكييف.

وأشار إلى أن صحة الإحساء قامت بعقد اجتماع طارئ وعاجل، منذ بداية انخفاض أداء التكييف بالمستشفى، ترأسه مدير الشؤون الصحية عبدالحميد العمير مع جميع الأطراف ذات العلاقة والمقاول المشغل للموقع وتم وضع خطة عمل واضحة وعاجلة التنفيذ وتم تشخيص الموقع، كما تم تعميد أكثر من شركة متخصصة في صيانة أنظمة التكييف بالعمل في الموقع على مدار ٢٤ ساعة وبإشراف مباشر ولصيق من الإدارات المعنية بصحة الإحساء، وذلك من أجل إعادة كفاءة أنظمة التكييف، وجرى تغيير كامل وشامل لجميع فلاتر الهواء بالأنظمة وجار حالياً استكمال تغيير دفاعات الهواء، وتوريد القطع اللازمة والعمل على تركيبها، حيث عاد عمل التكييف في بعض الأجزاء من الموقع بشكله الطبيعي.

وأوضح السدراني أنه تم نقل بعض المرضى إلى المناطق ذات التكييف الملائم، وسيستمر العمل على مدار الساعة بمتابعة شخصية من مدير الصحة لحين إنهاء إعادة جميع أنظمة التكييف لكفائتها السابقه لكامل أنحاء الموقع، مبيناً أن مدير الصحة قد وجه بإعداد تقرير فني مفصل بعد انتهاء أعمال الصيانة وذلك للنظر في أوجه القصور إذا وجدت، وسيتم محاسبة جميع المقصرين بحزم، مفيداً بأن صحة الإحساء وعلى رأسها مدير المديرية تتقدم بشديد الاعتذار لمجتمعنا الكريم عن أي إزعاج نتج عن هذا الحدث وكلنا ثقة بتقدير المستفيدين بقيمة هذه المشاريع لتحسين الخدمات بالمنشأة من النواحي الهندسية.

وكان مستشفي الملك فهد بالهفوف قد شهد مؤخراً تعطلاً في أعمال التكييف مما اضطر إلى نقل المرضى المنومين بقسم العناية المركزة إلى أقسام أخرى بمبنى الطوارئ الجديد مما أدى إلى استغراب عدد من المراجعين والمنومين في المستشفى الذين طالبوا بسرعة إصلاح التكييف في المستشفى من أجل تقديم رعاية صحية جيدة للمرضى والمراجعين.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *