الأربعاء - 7 ربيع الأول 1438 هـ - 07 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. السعودية

مجلس القضاء: نجاح الحج أعظم رد على المشككين

مجلس القضاء: نجاح الحج أعظم رد على المشككين
نُشر في: الخميس 15 سبتمبر 2016 | 07:09 م
A+ A A-
0
المسار - المجلس الأعلى للقضاء(المركز الإعلامي)

 هنأ الأمين العام والمتحدث الرسمي للمجلس الأعلى للقضاء الشيخ سلمان بن محمد النشوان اليوم الخميس، القيادة الرشيدة بنجاح موسم حج هذا العام 1437هـ.مؤكداً أن الجهود التي بذلك تعد أعظم رد على المشككين والمغرضين الذين تربصوا بالمسلمين الدوائر.

وقال: “نحمد الله سبحانه وتعالى على ما منّ به على المسلمين من نجاح لموسم حج هذا العام، حيث انقضى الموسم بأمن وسلام دون حوادث تكدّر صفوه أو تقلق الحجاج الذين جاءوا من كل فج عميق يرجون رحمة الله ويرغبون في أداء المناسك باليسر والسهولة، وهذا ما تحقق لهم بفضل الله تعالى ثم بفضل الجهود الكبيرة التي قامت بها حكومة وولاة أمر هذه البلاد المباركة الذين بذلوا الغالي والنفيس في سبيل إنجاح موسم الحج لينعم الحجاج بأمن وأمان وتنظيم وترتيب ويتفرغوا لأداء مناسكهم بكل يسر وسهولة.

ونوه النشوان بالجهود الكبيرة والإمكانات والخدمات العظيمة التي سخرتها الدولة – وفقها الله -، التي كان لها كبير الأثر في نجاح الموسم، وفق خطط مدروسة تضافرت فيها الجهود وتم التنسيق والمتابعة والتنفيذ لها من جميع قطاعات الدولة أيدها الله بنصره وتوفيقه والتي انعكست آثارها الإيجابية على أرض الواقع فجاءت النتائج بنجاح باهر ومتميز لحج هذا العام .

وأشار إلى ما بذل ويبذل من أموال طائلة وإنفاق سخي كريم لرعاية الحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة، من تطوير مستمر لخدمة ضيوف الرحمن وصيانة لهذه الشعيرة المباركة وتسهيلاً لأدائها، يوازي ذلك القوى البشرية التي سُخرت لخدمة الحجيج من رجال الأمن البواسل وإخوانهم موظفي الجهات الحكومية والخدمية الذين واصلوا الليل بالنهار دون كلل أو ملل، يرشدون وينظمون ويراقبون سير الحجيج وانتقالهم بين المشاعر ضماناً لسلامتهم وتحقيقاً لأمنهم.

وأكد أن هذه الجهود المباركة أعظم رد على المشككين والمغرضين الذين تربصوا بالمسلمين الدوائر وحاكوا للأمة الدسائس وخططوا للنيل من أمن الحج وسلامة الحجاج فباءت مساعيهم بالفشل وخابت مخططاتهم فلله الحمد والفضل على ما تم وتحقق ونسأله سبحانه وتعالى أن يوفق ويعلي شأن هذه البلاد المباركة وولاة أمرها وشعبها ويديم أمنها وعزها واستقرارها وبلاد المسلمين ويحفظها من كل سوءٍ ومكروه.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *