الجمعة - 9 ربيع الأول 1438 هـ - 09 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. منوعات

كيف تنجو الطائرات من الصواعق

كيف تنجو الطائرات من الصواعق
نُشر في: الأحد 09 أكتوبر 2016 | 07:10 م
A+ A A-
0
المسار - متابعات:

يدور السؤال عن كيفية نجاة ركاب الطائرات من الصواعق المنتشرة في السماء، على الرغم من تعرض الجسم الخارجي للطائرة للصواعق.

يؤكد الطيار المتقاعد، وعضو رابطة الطيارين البريطانيين، كريس هاموند، أن الهيكل الخارجي للطائرة المحيط بالمقصورة، وبحجرات الاحتراق الداخلية يتم تصميمها بطريقة خاصة بحيث يكون موصلاً للكهرباء، لكنه في نفس الوقت يكون معزولاً كهربائياً بشكل جيد عن مركز قيادة الطائرة، وعن منطقة مقاعد الركاب، وعن المعدات الإلكترونية الداخلية.

وأضاف هاموند، في تقرير له نشر بموقع البي بي سي البريطاني؛ أن هناك جدار شبكي معدني يغلف باطن الطائرة، وهو نسيج معدني رقيق يغطي كل الجدار، وهذا ما يمكّن من توصيل التيار الكهربي، كما أن الأجهزة الإلكترونية وأجهزة التوصيل إلى خزان الوقود تكون مغطاة بدرع يمنع وصول تأثير أي انفجارات كهربية خارجية إليه.

وأوضحت المتحدثة الرسمية باسم شركة الطيران “دابليو أو دابليو”، أنه من الشائع أن تتعرض طائرة لإحدى صواعق البرق، تصل قوتها إلى مليار جول من الطاقة، أي ما يعادل ربع طن من مادة “تي إن تي” المدمرة، ولكنها تنجو ولا يتأثر الركاب بها، بفضل الأجهزة المحيطة بجسم الطائرة.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *