السبت - 3 ربيع الأول 1438 هـ - 03 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. سياحة

قلق بيئي من السياحة في القطب الشمالي

قلق بيئي من السياحة في القطب الشمالي
نُشر في: الثلاثاء 11 أكتوبر 2016 | 10:10 م
A+ A A-
0
المسار - متابعات:

أكد مسؤول في الملاحة البحرية الكندية أنه يشعر بقلق من احتمال تزايد إقبال السائحين على منطقة القطب الشمالي، بعد دخول سفن سياحية ضخمة إلى المنطقة التي يكسوها الجليد.

وقال رئيس شركة أركتيا الفنلندية للملاحة “تيرو فوراستي” إن القلق مرتبط بعامل البيئة، حيث تستخدم السفن السياحية “النفط الثقيل”، وهو نوع من الوقود يحتاج وقتًا طويلًا للتحلل في حال حدوث تسرُّب نفطي، أو وقع حادث لسفينة كبيرة، فقد تمثل كارثة بيئية.

ودفع ذلك إلى إطلاق دعوات للحدِّ من دخول السفن الكبيرة لمنع وقوع حوادث على غرار “تيتانك”، وتلوث النظام البيئي الهش هناك.

وقال ممثلون عن الصناعة إنه ينبغي لبلدان المنطقة النظر في الحد من أحجام السفن، وحظر استخدام الوقود الثقيل، وذلك بعد أن أبحرت أول سفينة سياحية بسلام عبر طريق نورث ويست باساج في كندا هذا الصيف.

وكان الطريق الذي يربط بين المحيطَين الأطلسي والهادي، عبر القطب الشمالي، يعج بجبال الجليد في السابق، لكنه بات الآن خاليًّا من الجليد؛ بسبب ظاهرة الاحتباس الحراري.

 

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *