السبت - 3 ربيع الأول 1438 هـ - 03 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. العالم

قتلى مدنيون في غارات عنيفة على حلب

قتلى مدنيون في غارات عنيفة على حلب
نُشر في: الأحد 25 سبتمبر 2016 | 05:09 م
A+ A A-
0
المسار - متابعات:

قصفت الطائرات الروسية والسورية اليوم الأحد أحياء مدينة حلب، ما أدى إلى مقتل 29 مدنياً، وسط صعوبات تواجه الدفاع المدني في انتشال الضحايا.
حيث أغارت طائرات حربية روسية فجر اليوم، بـقنابل فوسفورية، وقتلت تسعة مدنيين في حيي قاضي عسكر والهُلّك في حلب.
وأشارت وكالات أنباء إلى أن الطيران السوري ألقى ما لا يقل عن عشرة براميل متفجرة على شمال شرق حلب، بالتزامن مع الغارات الروسية.
ولم تظهر بعد أية بوادر لتوقف الغارات أو تراجعها، رغم الدمار الهائل الذي أحدثته، ورغم سقوط عشرات القتلى والجرحى من مختلف الأعمار وغيرهم ممن دفنوا تحت الأنقاض، وبلغ عدد القتلى في حلب وريفها أمس وحده أكثر من مئة أغلبهم نساء وأطفال.
وكان حي بستان القصر قد تعرض أمس السبت لقصف عنيف ضمن 25 حياً شهدت عشرات الغارات من الطائرات الروسية والسورية، حيث استهدف الطيران الروسي سوقاً لبيع الخضراوات إضافة إلى حيي أرض الحمرا والصاخور.
كما أن فرق الدفاع المدني في المدينة تعجز عن انتشال الضحايا التي تبقى عالقة لأيام بسبب القصف المتواصل، وشح المواد المستخدمة في عمليات الانتشال.
ويصف المسعف علي أبو يوسف الوضع العام في حلب بالمأساوي، وقال إن عائلة كاملة بقيت تحت الأنقاض لخمسة أيام دون أن تستطيع فرق الدفاع الوصول إليها.
ويشير أبو يوسف إلى أن الطيران يعاود القصف مجدداً عندما تبدأ الفرق بانتشال الضحايا بعد القصف الأول، وهو ما قد يوقع ضحايا في أوساط تلك الفرق.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *