الخميس - 8 ربيع الأول 1438 هـ - 08 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. العالم

فصائل عسكرية تنشق عن ميليشيا الـ PYD وترفض مقاتلة ثوار سوريا

فصائل عسكرية تنشق عن ميليشيا الـ PYD وترفض مقاتلة ثوار سوريا

(أرشيفية)

نُشر في: السبت 03 سبتمبر 2016 | 02:09 م
A+ A A-
0
المسار - متابعات:

انشقت عدد من الفصائل العسكرية السورية عن مليشيات الـ “PYD” التابعة لحزب العمال الكردستاني المتهم بالإرهاب، معلنة رفضها محاربة فصائل الجيش السوري الحر التي تشارك في معارك “درع الفرات” لطرد تنظيم داعش وباقي التنظيمات الإرهابية.

وأكدت مصادر ميدانية أن لواء أحرار الرقة تمكن من طرد ميليشيا حزب العمال الكردستاني من ست قرى شمالي مدينة الرقة يوم أمس، والسيطرة عليها، وهي قرى القادرية والحمدانات وكردوشان والعارف والدريبية وأبو طابات (غربي بلدة عين عيسى) في ريف الرقة الشمالي، وتمكنوا من أسر ثمانية عناصر من مليشيات العمال الكردستاني، والاستيلاء على رشاشين ثقيلين، فضلاً عن قتل عدد من العناصر.

وقال ناشطون إنّ عناصر لواء ثوار الرقة رفعوا علم الثورة السورية، في ريف الرقة الشمالي، تزامناً مع تفجير فصيل سرايا القادسية عبوة ناسفة، بإحدى سيارات مليشيات الـ PYD، على طريق حلب ـ الحسكة الدولي.

ويعدّ لواء “أحرار الرقة” من ضمن أكثر من 25 فصائل منضوية في إطار “قوات سورية الديمقراطية”. غير أنّ اعتراضه على تهميش فصائل “الجيش السوري الحر” وهيمنة مليشيات الـ “PYD” على “سورية الديمقراطية” دفعاه إلى الانشقاق عن الأخيرة وطرد قواتها من المنطقة.

وخلال الأيام القليلة الماضية تمكن الجيش السوري الحر من تحرير أجزاء واسعة جديدة خلال معركة “درع الفرات”، وسيطر مؤخراً على أربع قرى جديدة غرب جرابلس وطرد تنظيم داعش منها وهي قندرة والشعينة وسويدة شمالي وسويدة جنوبي.

وأكد الثوار أنهم مستمرون في معاركهم حتى تحرير كامل الشريط الحدودي مع تركيا وتطهير تنظيم داعش وباقي التنظيمات الإرهابية منها حتى الوصول إلى مدينة الباب بريف حلب الشمالي.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *