الأحد - 4 ربيع الأول 1438 هـ - 04 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. الرأي

فتح جديد للاستثمار الوطني.. ماذا تعني “نون.كوم”؟

فتح جديد للاستثمار الوطني.. ماذا تعني “نون.كوم”؟
نُشر في: الأربعاء 23 نوفمبر 2016 | 10:11 م
A+ A A-
0
* د. أحمد الحازمي

سؤال عريض ومهم، تحتاج الإجابة عليه إلى الغوص في مضامين التجارة الإلكترونية، فهي ووفقاً لأرقام  أضحت منصة للاستثمار المضمون والربح الخيالي، على الرغم من ما يروج عنها من مخاطر في جهة أو أخرى.

المتأمل للمتغيرات العالمية المتسارعة، يدرك ملياً أن لهث المستمرين خلف هذا السوق، يبرهن على أن إطلاق صندوق الاستثمارات العامة ومجموعة من المستثمرين  لمنصة “نون.كوم” للتجارة الإلكترونية لم يأت من فراغ، وأن هذه الخطوة بمثابة الفتح الجديد في استثمارات الدولة على أفق أكثر رحابة واتساعاً وربحية.

ثمة أمور يجدر التوقف عندها كثيراً في نوعية هذا الاستثمار، فالتجربة التي تعد استثنائية بكل المقاييس تمنح القائمين عليها حق الريادة والأسبقية في سوق خصبة، فالمنصة صممت لتغيير معايير التسوق الإلكتروني وتقديم خدمات لا مثيل لها وأكثر، ما يعني أن القادم أجمل سيما أن الشركة ستكون الأكبر في مجال التجارة الإلكترونية في المنطقة على الإطلاق، وستعتمد نموذج عمل يوفر خدمة توصيل سريعة إلى باب المستهلك مع باقة منتجات واسعة تغطي جميع فئات المستهلكين و  بوابة الدفع الإلكترونية  NoonPay المبتكرة الآمنة.

استثمارات “نون” الأولية حددت بمليار دولار أميركي، وتقديم خدماتها للمستهلكين في الإمارات العربية المتحدة، والمملكة العربية السعودية والخليج مع خطط توسع مستقبلية تهدف لتغطية كامل أسواق دول الشرق الأوسط خلال فترة وجيزة.

وهي عوامل تنبئ عن تميز مشروع “نون” بالإنجازات غير المسبوقة في المنطقة، بتوفير أكبر تشكيلة من السلع والمنتجات في الشرق الأوسط بحيث تضم 20 مليون منتج، وهو محصلة مبشرة بتطور نوعي سيأتي أكله تباعاً، ضمن سياسات في تنويع مصادر الاستثمارات وطي حقبة الاعتماد على النفط والطاقة بشكل منفرد، بالانفتاح على مجالات متطورة ونوعية.

* الرئيس التنفيذي لدار النمو المتوازن للاستشارات الإدارية

hazmidr2030@gmail.com

 

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *