الإثنين - 5 ربيع الأول 1438 هـ - 05 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. العالم

غارات روسية تستهدف 3 مستشفيات في حلب

غارات روسية تستهدف 3 مستشفيات في حلب
نُشر في: الثلاثاء 15 نوفمبر 2016 | 05:11 م
A+ A A-
0
المسار - متابعات:

قصفت الطائرات الروسية ثالث مستشفى في ريف حلب الغربي خلال أربع وعشرين ساعة، وتمكن جيش الفتح من صدّ هجمات جديدة لقوات النظام والمليشيات المتحالفة معه داخل حلب وغربها.

وذكرت وكالت أنباء أن مستشفى “بغداد” في بلدة عويجل بحلب، دمرت بالكامل بعد قصفها بصاروخين ارتجاجيين، واستهدفت غارات جوية روسية مستشفى “أنصار إنترناشِنال” في بلدة المنصورة بريف حلب الغربي، وأسفر القصف عن إصابات في صفوف أعضاء الهيئة الطبية وأضرار مادية كبيرة في مستودع للأدوية في البلدة.

وكانت طائرات روسية استهدفت أمس بالصواريخ مستشفى مدينة الأتارب بريف حلب الغربي، مما أسفر عن تدمير غرف العمليات والصيدلية الخاصة بالمرضى، وأصيب في الغارة عدد من أفراد الطاقم الطبي، وشمل القصف مستشفى في بلدة كفرناها التي تقع بدورها في ريف حلب الغربي.

وشن الطيران الروسي أواخر سبتمبر الماضي حملة مماثلة على المستشفيات العامة والميدانية ومراكز الدفاع المدني داخل مدينة حلب وريفها، مما أدى إلى تدمير كثير منها وتضرر أخرى، وتسبب القصف حينها في مقتل أطباء وممرضين وعمال.

وتمكنت فصائل تابعة لجيش الفتح من صد محاولات لقوات النظام ومليشيات موالية له للتقدم على ثلاث جبهات داخل حلب وغربها، وقتلت عددا من أفراد قوات النظام في الاشتباكات التي وقعت داخل حلب.

وكانت قوات النظام السوري أمهلت قبل يومين فصائل المعارضة السورية أربعا وعشرين ساعة لمغادرة أحياء حلب الشرقية المحاصرة، وهددت ببدء ما سمته هجوما إستراتيجيا.

 

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *