الأحد - 11 ربيع الأول 1438 هـ - 11 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. العالم

غارات تدمِّر المستشفى الوحيد في أتارب السورية

غارات تدمِّر المستشفى الوحيد في أتارب السورية
نُشر في: الإثنين 14 نوفمبر 2016 | 08:11 م
A+ A A-
0
المسار - وكالات:

أدَّت غارات جوية نُفِّذت الإثنين على الأتارب الخاضعة لسيطرة المعارضة السورية، إلى تدمير المستشفى الوحيد في البلدة، وإصابة عددٍ من العاملين فيه.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن طائرات حربية استمرت في قصف البلدة الواقعة بريف حلب الغربي منذ ليل الأحد وحتى صباح الإثنين، وتسببت في خروج المستشفى من الخدمة نهائيًّا.

ونقلت “رويترز” عن المرصد أن الضربات أصابت المستشفى مباشرة، بالإضافة لمناطق مجاورة.

وفي وقت سابق، الإثنين، استهدفت مقاتلات حربية روسية بغارات جوية مشفى التجمُّع الطبي في مدينة بنش بريف إدلب؛ مما أدى إلى خروجه من الخدمة بشكل كامل.

وقُتِل خمسة مدنيين، وجُرح آخرون بغارات جوية روسية بالصواريخ الارتجاجية والعنقودية على مدن عندان، وحريتان، وكفرناها بريف حلب. كما شنَّت مقاتلات حربية روسية غارات على حيي الراشدين والمنصورة في حلب.

وفي ريف دمشق، خرج مركز الدفاع المدني في مخيم خان الشيح من الخدمة، كما أصيب 3 من المتطوعين بجروح؛ نتيجة استهدافه بقصف جوي روسي.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *