الخميس - 8 ربيع الأول 1438 هـ - 08 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. السعودية

“عيدية” الأحساء تراث وتشكيل وترفيه

“عيدية” الأحساء تراث وتشكيل وترفيه
نُشر في: الأربعاء 14 سبتمبر 2016 | 05:09 م
A+ A A-
0
المسار - أحمد بن عبدالمحسن - الأحساء

انطلقت فعاليات مهرجان عيد الأضحى المبارك ( عيدية ) والذي تنظمه أمانة الأحساء بمتنزه الملك عبدالله البيئي بحضور أكثر من 6 آلاف زائر لليوم الأول.

وسجلت القرية الشعبية بالمهرجان حضوراً كبيراً من الزوار حيث اشتملت على العديد من الفعاليات والأركان التي ارتسمت جوانبها التراثية من واقع تاريخ الأحساء الشعبي ، وتتجول فرقة الألعاب الشعبية بين أزقتها، ووسطها تجلس أكثر من 10 سيدات يقمن بصناعة الخوص وسط تفاعل تراثي، في حين ضمت دكاكين قيصرية القرية على مشاركة الحرف اليدوية ، كما خصصت غرف نموذج المدرسة الأميرية داخل القرية بعروض المقتنيات الأثرية مستوحات من تراث الأحساء الشعبي القديم .

وأكد مشرف الفعاليات بالأمانة زياد بن خليل المقهوي ، بأن تركيز المهرجان على الجوانب التراثية يأتي تأصيلاً لمشوار الأمانة لملف انضمامها إلى شبكة المدن المبدعة في مجال الحرف اليدوية والفنون الشعبية كأول مدينة خليجية وثاني مدينة عربية.

 بصمة وطن

واحتضنت القرية الشعبية معرض ( بصمة وطن) للفن التشكيلي بإشراف الفنانة التشكيلية سمر الدوسري والذي تضمن ١٠٦ لوحات متعددة الأنماط والمدارس الفنية لـ ٣٣ فنان وفنانة من الأحساء والمنطقة الشرقية ، واشتمل المعرض على عدد من الأعمال الفنية السعودية العالمية والتي تُعرض لأول مرة بالأحساء ، وتوسط المعرض الفني ٨ فنانات تشكيليات من مجموعة فنانات الأحساء.

واحتضن المعرض مشروع لوحة فنية عن فكرة للفنانة التشكيلية سمر الدوسري بمسمى (بصمة وطن) الذي شهد تفاعلاً وإصراراً من زوار المعرض للمشاركة ، بوضع بصمة أيديهم.

دزّة المعرس

تعالت أصوات الطبول واحتشد الزوار في مسيرة كرنفالية للمشاركة في “دزة المعرس” والتي قدمتها  فرقة السسيفة للفنون الشعبية وسط بهجة جماهيرية، جابوا أرجاء المتنزه بعد أن تقلد أحد الشباب “المشلح” وأحاطه أعضاء الفرقة بصوت الأهازيج والطبول وتصفيق الجماهير وزغاريد النساء وفوح رائحة البخور وتناثر عطر المرش والريحان على الزوار  الذين أعجبوا ” بالدزة ” مكملين المسيرة حتى اعتلاء المعرس منصة المسرح.

عالم فلة الترفيهية

شاركت فرقة فلة الترفيهية بتقديم العديد من الفعاليات والبرامج بهدف مشاركة الأطفال بفرحة العيد ، حيث قدمت العديد من المسابقات الثقافية والترفيهية المنوعة على المسرح المقام على المسطحات الخضراء بالمتنزه  ، وسط مشاركة الشخصيات الكرتونية

الأسر المنتجة :

تفننت أكثر من 25 سيدة بتقديم مختلف الحرف اليدوية واللاتي برعن بها وكان لهن جمهورهم الخاص من زوار القرية الشعبية بالمتنزه ، منهن من برعت بالطبخ وأخرى بالخوص والبعض بالأعمال اليدوية من خياطة وكروشية ومنهن بالخبز ،  مما أضاف نكهة مميزة على المهرجان فيما تسارعت الفتيات لاقتناء مختلف رسوم الحناء وتزيين كفوفهن بها من خلال الحناية التي تواجدت ضمن الحرفيات احتفالاً بالعيد .

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *