الأحد - 11 ربيع الأول 1438 هـ - 11 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. صحة وأسرة

دراسة حديثة تكشف علاقة مرض الزهايمر بالسكري

دراسة حديثة تكشف علاقة مرض الزهايمر بالسكري
نُشر في: الخميس 23 يونيو 2016 | 03:06 ص
A+ A A-
0
المسار - ترجمة - وفاء الغامدي:

تشير البحوث الجديدة إلى فعالية الأدوية المستخدمة في علاج مرض السكري لعلاج الزهايمر، ووجد العلماء أن هذين المرضَين مرتبطان ببعضهما؛ مما يزيد من احتمال استجابة الجسم للدواء.

وقال فريق البحث إن الأدوية المستخدمة حاليًّا للتحكّم في مستوى الجلوكوز لمرضى السكر قد تخفف أيضًا من أعراض وتطور مرض الزهايمر.

وكما اعتقد الأطباء أن من مضاعفات مرض السكر الخرف؛ وذلك بسبب ما تداوله الناس بأن السكر يؤثر على تدفق الدم إلى الدماغ.

ولأول مرة تشير الدرسات إلى أن مرض الزهايمر قد يزيد من خطر الإصابة بمرض السكر!

ووجد العلماء أن آثار الخرف قد تغيّر طريقة معالجة الجسم للجلوكوز، وبالتالي يصيب الإنسان مرض السكر، هذا الاكتشاف قد يؤدي إلى العثور على زاوية علاجية جديدة لإيجاد علاج فعّال لمرض الزهايمر.

وتمت دراسة مرض الزهايمر على الفئران، ووجدوا زيادة في نشاط الجينيات التي تشارك في إنتاج بروتينات الدماغ السامة المرتبطة بمضاعفات مرض السكري.

وقال “بيتينا بلات” من كبار الباحثين: “كثير من الناس لا يدركون العلاقة بين مرض السكري ومرض الزهايمر، ولكن في الحقيقة أن 80% من الأشخاص الذين يعانون من مرض الزهايمر يعانون أيضًا من اضطراب مستوى الجلوكوز، وهذا مهم للغاية لمرض الزهايمر، وهو في الغالبية العظمى من الحالات يكون السبب غير وراثي، وإنما هو بسبب نمط الحياة”.

ونشرت الدراسة مجلة “دايبتولجا” أن فريق البحث مهتم جدًّا بشكل خاص بتأثير العوامل المرتبطة بنمط الجياة من خلال التعاون مع خبراء مرض السكر والتمثيل الغذائي، وحتى الآن فإننا نفترض دائمًا أن الناس البدناء قد يصابون بمرض السكر من النوع الثاني معرّضين للإصابة بالخرف، وقد يثبت الواقع عكس هذه العلاقة.

وأضاف بلات: “نعتقد الآن أن بعض المركبات التي تستخدم في علاج السمنة والسكري قد تكون مفيدة لمرضى الزهايمر، والخبر السار هو أن هناك عددًا من العقاقير الجديدة المتاحة في الوقت الراهن للاختبار، وسيتم تطوير علاجات جديدة لمرض الزهايمر على أمل أن تحسّن من الأعراض الإدراكية لمرضى الزهايمر.

وقالت الدكتورة روزا سانشو رئيسة قسم الأبحاث في مركز أبحاث الزهايمر في المملكة المتحدة: “لقد عرف العلماء من وقتٍ قصيرٍ أن الأشخاص المصابين بالسكري قد تزيد لديهم فرص الإصابة بالزهايمر، والبحث جارٍ حاليًّا لتفسير علاقة مرض السكر وتغيّراته على الدماغ، والتجارب السريرية جارية لتحديد ما إذا كانت الأدوية لمرض السكري قد تعود بالنفع لمرض الزهايمر، وما أفضل حل للمصابين بهذين المرضَين، وما توصّل إليه الباحثون أن عدم التدخين والحفاظ على ضغط الدم والكوليسترول، واتباع نظام غذائي صحي متوازن قد يساعد في الحفاظ على صحة الدماغ كلما تقدّم الإنسان بالعمر.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *