السبت - 10 ربيع الأول 1438 هـ - 10 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. العالم

خسائر للقوات الحكومية والحشد بالفلوجة وهيت

خسائر للقوات الحكومية والحشد بالفلوجة وهيت
نُشر في: الأحد 29 مايو 2016 | 06:05 م
A+ A A-
0
المسار - وكالات:

تحدثت مصادر في الشرطة عن سقوط ثلاثين قتيلا من الجيش والشرطة والمليشيات في هجوم واسع شنه تنظيم (داعش) من محاور تقاطع السلام والجفة والبو هوا جنوب الفلوجة، فجر اليوم الأحد، تخلله تفجير ثلاث عربات عسكرية ملغمة يقودها “انتحاريون” وتفجيرات “انتحارية” بأحزمة ناسفة. وأضافت المصادر أن داعش استعاد مناطق وقرى بمحيط عامرية الفلوجة، كما استولى على عربات عسكرية وعتاد.

وفي سياق آخر، اتهم الشيخ مؤيد الجميلي -وهو أحد وجهاء مدينة الكرمة بالأنبار- مقاتلي “الحشد الشعبي” باختطاف 73 مدنياً من سكان المدينة بعد استعادتها من داعش الأسبوع الماضي بتهمة الانتماء للتنظيم.

وكانت وكالة الأناضول قد نقلت عن الجميلي الجمعة قوله: إن  مليشيات الحشد فجرت مسجدين ونهبت عشرات المنازل في الكرمة، وسط استياء مقاتلي العشائر والقوات الأمنية، حسب قوله.

وفي مدينة هيت قالت مصادر أمنية إن تعزيزات عسكرية وصلت إلى مشارف المدينة في محاولة لاستعادة المناطق التي سيطر عليها التنظيم الإرهابي وسط المدينة.

وكانت مصادر عسكرية وعشائرية قالت إن أربعين من أعضاء الحشد العشائري والقوات الحكومية قتلوا وأصيب آخرون -من بينهم آمر فوج طوارئ شرطة هيت العقيد فاضل النمراوي- بعد هجوم داعش في وقت مبكر من صباح اليوم الأحد، في حين نزحت عشرات العائلات بعد الهجوم.

وقال قائد عمليات الجزيرة بالجيش العراقي اللواء الركن قاسم المحمدي إن القوات العراقية طردت المهاجمين من هيت، مضيفا لوكالة الأناضول أن ستين عنصرا من تنظيم داعش وأحد أبناء العشائر قتلوا.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *