الأحد - 4 ربيع الأول 1438 هـ - 04 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. منوعات

حظر الاتجار في الببغاء الرمادي

حظر الاتجار في الببغاء الرمادي
نُشر في: الأحد 02 أكتوبر 2016 | 08:10 م
A+ A A-
0
المسار - متابعات:

حظرت الأمم المتحدة التجارة العالمية في الببغاء الرمادي الأفريقي الذي يتميَّز بقدرته على تقليد طريقة الكلام البشرية، وذلك للمساعدة في مكافحة تناقص أعداده التي تسبَّب فيها تهريبه، وانحسار مساحات الغابات.

وقيَّد الملحق الأول لمعاهدة الأمم المتحدة لمنع الإتجار في أنواع النباتات والحيوانات المهددة بالانقراض، اليوم الأحد، فصيلة الببغاوات التي تشهد طلبًا عالميًّا كبيرًا في البرية، بما يمنع أي نقل عبر الحدود للطيور أو لأجزائها لأغراض تجارية.

وقالت نائبة رئيس وفد رابطة حماية الحياة البرية في الأمم المتحدة “سوزان ليبرمان” إن الإدراج في الملحق الأول هو لمصلحة الحفاظ على الفصيلة، في الوقت الذي تواجه فيه انحسارًا في مواطنها الأصلية، وشيوعًا في التجارة غير الشرعية من أجل إمداد سوق الحيوانات الأليفة.

وأدت المعدلات المرتفعة من إزالة الأشجار والافتقار إلى الضوابط التجارية، وزيادة عمليات التهريب من أجل الإتجار به كحيوان أليف، إلى انخفاض في أعداد الببغاء الرمادي الأفريقي، والذي كان يومًا منتشرًا في أنحاء موطنه الأصلي الطبيعي بوسط وغرب أفريقيا.

وقال مدير الهيئة الأمريكية لحماية الأسماك والحياة البرية ورئيس الوفد الأمريكي “دان آشي” إنه قد انتزع أكثر من 1.5 مليون طائر ببغاء رمادي أفريقي من موطنه الأصلي خلال السنوات الخمس والعشرين الماضية.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *