الأربعاء - 7 ربيع الأول 1438 هـ - 07 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. السعودية

بمشاركة القطاعين الخاص والحكومي..

حجم الاستثمار في المرحلة الأولى لتطوير سوق عكاظ تصل لـ ملياري ريال

حجم الاستثمار في المرحلة الأولى لتطوير سوق عكاظ تصل لـ ملياري ريال
نُشر في: الأربعاء 29 يونيو 2016 | 12:06 ص
A+ A A-
0
المسار - واس:

من المتوقع أن يصل حجم الاستثمار المتوقع في المرحلة الأولى من تطوير سوق عكاظ إلى قرابة ملياري ريال. وقال رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز أن برنامج التحول الوطني الذي أقره خادم الحرمين الشريفين الشهر الماضي خصص ميزانية لمشروع مدينة سوق عكاظ الذي تشرف عليه الهيئة بلغت 861 مليون ريال لتطوير المرحلة الأولى لمدينة عكاظ، والتي تضمنت 244 مليون ريال التكاليف التقديرية لإنشاء مشاريع الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني و651 مليون ريال قدرت لإنشاء البنية الأساسية داخل وخارج الموقع، ومن المتوقع أن يتم الانتهاء من تلك المشاريع التطويرية خلال الخمس سنوات المقبلة والتي تبدأ فور اقرار الميزانية، مشيراً إلى مشاركة القطاع الخاص في التطوير بما يقارب 1291 مليون ريال،

وأكد الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز أن اقرار مبادرة سوق عكاظ ضمن مبادرات الهيئة في برنامج التحول الوطني يأتي امتداداً لما قامت به الهيئة في هذا المشروع الذي يأتي في إطار برنامج خادم الحرمين الشريفين للعناية بالتراث الحضاري، وضمن الجهود التي تمت في مشروع تطوير الطائف وإعادة رونقها الذي صدرت موافقة المقام السامي الكريم على تشكيل فريق لها يتكون من إمارة منطقة مكة المكرمة وهيئة السياحة والتراث الوطني، ووزارة المالية ووزارة الشؤون البلدية والقروية.

وأضاف الأمير سلطان بن سلمان، عقب حضور اجتماع اللجنة الإشرافية لسوق عكاظ التي عقدت في جدة أمس الاثنين برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة ، أن مبادرة الهيئة بالتنسيق مع إمارة مكة ومحافظة الطائف و أمانة الطائف لتطوير مدينة عكاظ التاريخية ترجع إلى ما للسوق من أهمية تاريخية بصفته أهم أسواق العرب القديمة، وارتبط اسمه بالنشاط الثقافي والاقتصادي، وهو السوق الذي زاره النبي صلى الله عليه وسلم بعد البعثة، وبقيت معالمه محفوظة حتى يومنا هذا، حيث كان السوق ولا يزال رمزاً للتراث العربي، ويخضع السوق حالياً لدراسات أثرية و تنقيبات في أجزاء منه واسعة بعد أن أظهرت المسوحات الأولية أنه من المواقع الغنية بالآثار.

وأوضح رئيس الهيئة أن المشاريع التي تضمنتها مبادرة تطوير مدينة سوق عكاظ تنوعت ما بين إنشاء مركز الشعر العربي، ومتحف تفاعلي، وتطوير جادة عكاظ التراثية، واستحداث جادة للمستقبل تكمل الأبعاد التي كانت تمثلها السوق قديماً بوصفها مكاناً لتقديم الجديد من الأفكار والمنتجات، وإنشاء مخيم بيئي، بالإضافة إلى استكمال أعمال التنقيبات الأثرية التي أظهرت المسوحات الأولية أن الموقع بكامله يزخربها والعمل على تأهيل المجموعة الأولى من المواقع الأثرية و فتحها للزوار، خصصت له ميزانية تقديرية لهذه المرحلة بلغت 195مليون ريال، كما سيشمل المشروع مرافق الخدمات الأساسية كالمساجد، والمصليات، ومراكز أمن وسلامة، بالإضافة لمركز صحي، ومبنى إداري، ومركزاً للزوار.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *