الثلاثاء - 6 ربيع الأول 1438 هـ - 06 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. تفكيك إيران من الداخل ملفات خاصة

تفكيك إيران من الداخل.. لماذا؟

تفكيك إيران من الداخل.. لماذا؟
نُشر في: السبت 17 سبتمبر 2016 | 07:09 م
A+ A A-
تعليق واحد

ربما يعد عنوان الملف الذي تفتحه صحيفة الإلكترونية، السؤال المركزي الذي من المهم على صانعي القرار العربي عموماً، والخليجي على وجه التحديد، التوجه إليه عملياً، من خلال مواجهة نظام الملالي السياسي في بيت الحكم بطهران بذات أدوات اللعبة.

ولن تتم تلك المواجهة مع النظام الفارسي، إلا من خلال صياغة منظومة تحالفات تعرف المواطن الحقيقية للنظام، والمقصود هنا بشكل مباشر ما يطلق عليهم بالشعوب الإيرانية غير الفارسية المقهورة التي ترزح تحت الاحتلال والتعامل الطائفي في أبشع صوره، وعلى رأس هؤلاء الأحواز العرب.

فمنذ الانقلاب على الشاه محمد رضا بهلوي، وقيام الثورة الخمينية في 1979، ومشروع السلوك السياسي التوسعي الإيراني لم ينته، ومنذ التاريخ وحتى اليوم وإيران ونظامها الطائفي لم و لن يهدأ لها بال في تقويض الأمن القومي العربي والخليجي، من خلال المليشيات المسلحة التي زرعتها في “لبنان، واليمن، وسوريا، والعراق”، ناهيك عن الخلايا النائمة في بعض دول الخليج، كل تلك المعطيات الواقعية، تدفع إلى مزيد من التحرك المضاد والإستراتيجي في نفس الوقت.

%d8%a5%d9%8a%d8%b1%d8%a7%d9%86

الرابط المختصر

التعليقات

  1. يونس قاسم يونس قاسم

    أرى أن الفرصة مؤاتية للنهوض التحرري للشعوب الإيرانية للإنعتاق من الظلم والطغيان وطمس الهوية القومية التي يمارسها عليهم الإستعمار الفارسي ، وأرى أنه بات من الضروري أن تتوحد الشعوب الإيرانية المضطهدة في جبهة عريضة واحدة تعمل تشتيت قوى الطغيان الفارسي .
    وأرى لزاما على الدول العربية المطلة على الخليج مد جبهة الشعوب الإيرانية بكل أشكال الدعم للحد من الطغيان الفارسي وتدمير قاعدته التي تقوم على احتلال أراضي الشعوب .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *