الأحد - 11 ربيع الأول 1438 هـ - 11 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. السعودية

عُقد برئاسة نائب خادم الحرمين الشريفين

“الوزراء” يوافق على الانضمام لعضوية مؤتمر لاهاي للقانون الدولي الخاص

“الوزراء” يوافق على الانضمام لعضوية مؤتمر لاهاي للقانون الدولي الخاص
نُشر في: الإثنين 25 يوليو 2016 | 07:07 م
A+ A A-
0
المسار - واس:

اطلع نائب خادم الحرمين الشريفين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز مجلس الوزراء اليوم الاثنين على نتائج استقبال خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – لأخيه جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين.

وأوضح وزير الثقافة والإعلام الدكتور عادل بن زيد الطريفي ، عقب جلسة المجلس التي عقدت برئاسة نائب خادم الحرمين الشريفين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز، بعد ظهر اليوم الاثنين، في قصر السلام بجدة، أن مجلس الوزراء استعرض جملة من التقارير عن تطور الأحداث إقليمياً وعربياً ودولياً والجهود الدولية بشأن عدد من القضايا على الساحة الدولية ومكافحة الإرهاب ، منوّهاً في هذا السياق بانعقاد الاجتماع الثاني للتحالف الدولي لمحاربة داعش في قاعدة آندروز الجوية قرب العاصمة الأمريكية واشنطن والذي رأس وفد المملكة فيه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع ، وما جرى خلاله من بحث للأهداف الإستراتيجية للمرحلة القادمة وكيفية التصدي لانتشار داعش خارج العراق وسوريا.

ورحّب مجلس الوزراء بالبيان الصادر عن أعمال الدورة الخامسة والعشرين للمجلس الوزاري المشترك بين دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية والاتحاد الأوروبي في بروكسل، وما تضمنه من تأكيد على أهمية مواصلة تعزيز العلاقات بينهما في ظل التحديات الإقليمية لتكون بمثابة أساس متين وفعال للاستقرار والأمن الإقليميين والدوليين، والتأكيد على الأهمية الإستراتيجية للتنسيق الوثيق بين الجانبين.

وبين الدكتور عادل الطريفي أن المجلس جدد إدانة المملكة واستنكارها الشديدين للتفجير الإرهابي الذي وقع في العاصمة الأفغانية كابول، ولحادث الهجوم الإرهابي المسلح في مدينة ميونخ بجمهورية ألمانيا الاتحادية وأسفرا عن سقوط عشرات القتلى والجرحى، معرباً عن تعازي المملكة ومواساتها لجمهوريتي أفغانستان الإسلامية وألمانيا الاتحادية في ضحايا الإرهاب وتمنياتها للمصابين بالشفاء العاجل، ودعواتها لتكاتف الجهود الدولية لمحاربة هذه الآفة الخطيرة التي لا تقرها جميع الأديان السماوية والأعراف الدولية.

واطلع مجلس الوزراء على إطلاق مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية تقرير المساعدات الإنسانية المقدمة للجرحى اليمنيين ومرافقيهم وذويهم داخل المملكة وخارجها، مؤكداً أن التقرير جسد بحق ريادة المملكة العربية السعودية للعمل الإغاثي والإنساني بشكل عام ولليمن وشعبه بشكل خاص تماشياً مع تعاليم الدين الإسلامي الحنيف الذي يأمر بإغاثة الملهوف ومساعدة المحتاج ثم توجيهات خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد وسمو ولي ولي العهد – حفظهم الله – منذ انطلاق المركز التي تحث على إعطاء اليمن وشعبه الاهتمام الكبير والعمل على تخفيف معاناته ودعم مواطنيه بشتى أطيافه ومناطقه ومحافظاته بكل حيادية ومهنية، مما وضع المملكة ولله الحمد الدولة الأولى في تقديم المساعدات الإغاثية والإنسانية لليمن الشقيق لعام 2015م ، وأنها وطن سلم وسلام ودولة خير وعطاء.

وأفاد وزير الإعلام أن المجلس الوزراء اطلع على عدد من الموضوعات المدرجة على جدول أعمال جلسته، ومن بينها موضوعات اشترك مجلس الشورى في دراستها، ومن أبرزها قرر المجلس بالموافقة على انضمام المملكة إلى عضوية مؤتمر (لاهاي) للقانون الدولي الخاص. والموافقة على ضوابط مشاركة الجهات الحكومية في المعارض الخارجية والفعاليات المصاحبة لها .

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *