الجمعة - 9 ربيع الأول 1438 هـ - 09 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. السعودية

أوضحت للأمم المتحدة معاناة اللغة العربية

المملكة تتطلع لإظهار معاناة الفلسطينيين وتضليل إسرائيل

المملكة تتطلع لإظهار معاناة الفلسطينيين وتضليل إسرائيل
نُشر في: الجمعة 28 أكتوبر 2016 | 02:10 ص
A+ A A-
0
المسار - واس:

استحوذت مواضيع قضية الشعب الفلسطيني، ومعاناة اللغة العربية مقارنة باللغات الأخرى المعتمدة، ومبادئ حقوق الإنسان، والإعلام والاتصال، على أهم مضامين كلمة المملكة العربية السعودية في الأمم المتحدة.

حيث أعربت المملكة عن تطلعها والمجموعة العربية في الأمم المتحدة إلى قيام الجهات المعنية في المنظمة الدولية بإطلاع العالم على حقيقة معاناة الشعب الفلسطيني ووقف حملات التضليل وقلب الحقائق وتزويرها الذي يمارسه الاحتلال الإسرائيلي.

جاء ذلك في بيان المملكة العربية السعودية نيابة عن المجموعة العربية أمام اللجنة الرابعة حول المسائل السياسية الخاصة وإنهاء الاستعمار للبند 53 المخصص للمسائل المتعلقة بالإعلام من الدورة الـ71 للجمعية العامة للأمم المتحدة والذي ألقاه شاهر بن خالد الخنيني.

وحول اللغة العربية قال “إن اللغة العربية وهي اللغة التي يتحدث بها أكثر مليار ونصف مسلم هي صاحبة الدور الريادي في التواصل بين الشعوب والأمم وعابرة للقوميات وتختزن داخلها حضارات عدة، ورغم ذلك تعاني من غياب التكافؤ مع اللغات الأخرى المعتمدة في الأمم المتحدة حيث لم يتم نقل العديد من الوثائق والملفات إلى هذه اللغة بعد، في واقع تثبته بشدة صفحات المواقع الإلكترونية الخاصة بالأمم المتحدة”.

وأضاف أن تحقيق رسالة الأمم المتحدة في نشر السلم والأمن ومبادئ حقوق الإنسان والرقي ونبذ التطرف ووقف خطاب الكراهية والعنف، يتوقف على توصيل رسائلها الإعلامية بكل صور الاتصال التقليدية والحديثة، ونشر المعلومة الصحيحة والحقيقية لأزمات العالم.

وبيّن الخنيني أن المملكة تدعم إقامة نظام عالمي جديد للإعلام والاتصال من شأنه أن يكون أكثر عدلاً وفعالية يستهدف تعزيز السلم والتفاهم الدولي ويقوم على التداول الحر للمعلومات ونشرها على نطاق أوسع وبصورة أكثر توازناً، وهو ما تسعى إليه المملكة ضمن أهداف رؤية المملكة 2030.

وأكد أن المملكة تدعم مبادرات الشباب في تعزيز دور الإعلام في محاربة الفكر المتطرف ونشر خطاب الحوار والسلام، ومناهضة العنف الأسري وتعزيز مساهمة المرأة في جميع القطاعات.

واختتم بالقول إن “حكومة المملكة تسعى جاهدةً لرفع مستوى الشفافية الإعلامية، كما تحرص على إيصال المعلومة عبر وسائلها الرسمية وبصفتها التقليدية وغير التقليدية بلغات عدة كالإنجليزية والفرنسية والإسبانية والروسية والفارسية والأوردية وغيرها من اللغات المستخدمة إقليمياً ودولياً”.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *