السبت - 3 ربيع الأول 1438 هـ - 03 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. السعودية

المخيمات تجمع الأهل والأصحاب في العيد بوادي الدواسر

المخيمات تجمع الأهل والأصحاب في العيد بوادي الدواسر
نُشر في: الجمعة 08 يوليو 2016 | 08:07 م
A+ A A-
0
المسار - واس:

تحرص الأسر في محافظة وادي الدواسر، خلال أيام عيد الفطر المبارك، على التواصل والالتقاء في مشهد تؤطره المودة والابتهاج بهذه المناسبة السعيدة التي يجتهد فيها أبناء الأسرة الواحدة، خاصة مَن هم خارج المحافظة؛ للحضور ومشاركة الأهل والأصحاب هذه الفرحة.

ومع بلوغ اليوم الثالث من أيام عيد الفطر، وفي صورة لعادة توارثها أهالي الوادي، لا تزال الخيام المنصوبة في الأحياء والقرى تشكِّل نقاط تجمّع ولقاء لكثير من الأسر التي أقامتها لذلك الغرض، ولاستقبال الضيوف والمهنئين في صورة اجتماعية معبّرة تتخللها الألفة، وتعطرها رائحة العود الزكية، وكرم الضيافة، تتصدّرها القهوة العربية، وتُروَى فيها الحكايات، ويُنثَر في سمائها بديع الشعر، وأهازيج الفنون الشعبية.

ونقلت وكالة الأبناء السعودية عن أحد كبار السن قوله: إن العيد مناسبة إسلامية عظيمة يجتمع فيها الأحباب والأقارب في فرصة قد لا تتكرّر طوال العام، خاصة في ظل تواجد كثير من أبناء العائلة الواحدة في خارج المحافظة بحكم الوظيفة أو الدراسة، فنجدها فرصة للتلاقي.

ونوَّه أحدهم بأهمية تلك اللقاءات في تجديد العهد بالأصحاب الذين أبعدتهم مشاغل الحياة عن أهاليهم وجماعتهم، مبينًا أن مثل هذه الاجتماعات تؤكد أن وسائل التواصل الاجتماعي مهما بلغت تقنيتها فلن تغيّر من بعض العادات لدى مَن يدرك أهمية اجتماع أبناء الأسرة الواحدة أو زملاء الدراسة أو المهنة، فيما رأى آخر أن تقديم بعض الأسر موروثها الشعبي في هذه المناسبة شيء مهم للحفاظ عليه وتعريف الناشئة به.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *