الأحد - 11 ربيع الأول 1438 هـ - 11 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. السعودية

الشيخ البعيجان يستنكر استهداف أقدس بقاع الأرض

الشيخ البعيجان يستنكر استهداف أقدس بقاع الأرض
نُشر في: الجمعة 04 نوفمبر 2016 | 02:11 م
A+ A A-
0
المسار - رئاسة الحرم(إدارة الإعلام)

استنكر إمام وخطيب المسجد النبوي الشريف الشيخ عبدالله البعيجان -في خطبة الجمعة- استهداف الحوثي لمكة المكرمة أقدس بقاع الأرض قائلاً: البراء البراء يا عباد الله تنديدا واستنكارا وشجبا لكل المحاولات اليائسة والاعتداءات البائسة على مكة المكرمة حبيبة رسول الله صلى الله عليه وسلم حرسها الله من كل معتد غشيم وخوان أثيم وشيطان رجيم وعتل زنيم، رد الله كيده في نحره وقطع دابره وجعله عبرة لغيره، داعيا المسلمين أن يتحدوا على من يريد الإساءة إليها، وأن ينتفضوا وتهتز مشاعرهم وأن يثبوا وثبة واحدة إذا ما حاول أحد استباحة حماها وحلة حرمتها واعتدى عليها.

وأضاف: إن الله حرم مكة حرمة أبدية وعظم جرم المعتدي عليها بنص الكتاب فقال: “إن الذين كفروا ويصدون عن سبيل الله والمسجد الحرام الذي جعلناه للناس سواء العاكف فيه والباد ومن يرد فيه بإلحاد بظلم نذقه من عذاب أليم”، وهذا من خصوصية حرم مكة أنه يعاقب المرء على الإرادة القلبية للشر فيه إذا كان عازما عليه وإن لم يفعله، ولما هم أصحاب الفيل بتخريب البيت أرسل الله عليهم طيرا أبابيل ترميهم بحجارة من سجيل فجعلهم كعصف مأكول.

وأكد الشيخ البعيجان أن الله كرم  مكة واختارها وأقسم بها فقال: “لا أقسم بهذا البلد”، وحرمها وجعلها مهبط الوحي، وقبلة المسلمين، ومنسكهم ومأوى أفئدتهم فكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يحبها ولم يستطع أن يكتم حبها في نفسه بل أفصح وصرح ولم يكتف بذلك بل أقسم وأكد ولم يتمالك مشاعره ففاضت دموعه فقال وعبراته تتكفكف: “والله إنك لأحب البقاع إلي ولولا أني أخرجت منك ما خرجت”.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *