الأحد - 11 ربيع الأول 1438 هـ - 11 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. السعودية

الشريم يدعو لاستقبال رمضان بالبشرى والفرح

الشريم يدعو لاستقبال رمضان بالبشرى والفرح
نُشر في: الجمعة 03 يونيو 2016 | 04:06 م
A+ A A-
0
المسار- - محمد الزهراني-مكة المكرمة:

دعا إمام وخطيب المسجد الحرام الشيخ الدكتور سعود بن إبراهيم الشريم في خطبته بالتأهب لشهر الفضيلة والخيرات قائلاً : (واعلموا أن شهر رمضان قاب قوسين أو أدنى فالله الله بالبدار فيه بالعمل الصالح واستقباله استقبال المستبشرين الفرحين بفضل الله ورحمته، لا استقبال المتشائمين المشاغبين الذين لا يرون في الشهر إلا موسم العبث بما يشين ولا يزين وما يخدش الحياء من لهو مقيت).

كما أوصى المسلمين بتقوى الله سبحانه وتعالى وما يناله المتقي من عظيم الأجر وجزيل الثواب،  وقال: (في مثل هذا الأيام والليالي تتشرب النفوس وتتوق وتلهج ألسن الناس سراً وجهراً أن يبلغها ربها شهراً أودع فيه من الخيرات و البركات والرحمات ما لا يودعه في غيره، إنه شهر القرآن والفرقان وباب الريان، مستدلاً بقوله تعالى (شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ ).

وأضاف فضيلته: (أن الأمة الإسلامية على موعد مع كتاب الله في الشهر الذي أنزل فيه القرآن، أنهم على موعد أن ينصتوا له جميعاً بسكينته ووقار وخشوع ليلاً من شغاف قلوبهم )، مستطرداً: (إنه القرآن الذي أدهش عتبة بن ربيعة وهو من المشركين فقال عنه : والله ما هو بالشعر ولا بالسحر ولا بالكهانة . إنه كتاب الله الكريم الذي من قام ليقرأه فكأنما خاطب الرحمن بالكلم).

ويصف فضيلته عظم هذا القرآن وغفلة الناس عنه فيقول (إنه لو نزل على جبل لرأيته خاشعاً متصدعاً من خشية الله .. ألا فليت شعري علام تقسوا القلوب أمام كتاب الله , علام يقرأ القرآن أقوام لا يجاوز تراقيهم وعلام يكثر ضحكهم ويقل بكاؤهم ، ألم يقرؤوا قول الله: ( أفمن هذا الحديث تعجبون وتضحكون ولا تبكون وأنتم سامدون ).

 

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *