الخميس - 8 ربيع الأول 1438 هـ - 08 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. رياضة

السعودية تفقد مونديال 1986 أمام الإمارات

السعودية تفقد مونديال 1986 أمام الإمارات
نُشر في: الإثنين 10 أكتوبر 2016 | 11:10 م
A+ A A-
0
المسار - عبدالله الوصابي- جدة:

كانت أجواء الرياض الربيعية في أمسية الجمعة 12 أبريل عام 1985م، توحي بليلة لا تنسى من ليالي الفرح الخضراء، كيف لا وحلم الوصول لكأس العالم 1986م، لأول مرة يداعب مُخيلة محبي المنتخب السعودي بطل آسيا وأساطيره الكبار(ماجد، النعيمة، الدعيع، محيسن، المصيبيح، عبدالجواد، خميس، الهريفي)، حاضرين في تشكيلته التي ستواجه الإمارات، لتكتظ مدرجات إستاد الملز (الأمير فيصل بن فهد حالياً)، بما يزيد عن 22 ألف متفرج جاءوا  ليشاهدوا أول خطوات الحلم.

90 دقيقة من الكر والفر بين المنتخبين (الثقيلين)، كان رفاق الطلياني وفهد خميس، في قمة جاهزيتهم لإيقاف المد الأخضر، وليحاصر أبناء غانم (خليل ومبارك)، السهم الملتهب ماجد، ويقطعوا عنه أي مدد، لتحل آخر دقيقة ومعها قفز القائد صالح النعيمة لكرة عرضية أسكنها شباك الحارس الإماراتي عبدالقادر حسن، هدفاً قاتلاً رفضه الحكم الأردني محمد السكران، رفض احتساب الحكم بحجة أن ماجد أعاق تقدم الحارس لالتقاط الكرة العرضية، وهو أمر غير صحيح حسب لقطات الكاميرات (البسيطة حينها)، لأن عبدالقادر حسن هو من احتك بماجد وليس العكس، ليهيج الجمهور ويعترض (الإمبراطور) صاحب الهدف بشدة وسط معمعة كبيرة، ليشهر الحكم في وجهه بطاقة صفراء كادت أن تكون حمراء، إلا أن الحكم كان يشعر بأن هناك خطأ ارتكبه جعل قراره رحيماً بالنعيمة، المتوتر للغاية صاحب الحق المسلوب.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *