الإثنين - 5 ربيع الأول 1438 هـ - 05 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. قضايا وتقارير

السعوديات يُنفِقن نصف مليار ريـال للاعتناء بشعرهن

السعوديات يُنفِقن نصف مليار ريـال للاعتناء بشعرهن
نُشر في: الخميس 01 ديسمبر 2016 | 07:12 ص
A+ A A-
0
المسار - ياسر باعامر - جدة:

كشفت تقديرات معرض “الصحة والجمال” بجدة، أن السعوديات يُنفقن سنويًّا قرابة نصف المليار ريـال على منتجات العناية بالشعر سنويًّا، وهو أعلى معدل على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا.

وأشارت التقديرات التي حصلت على نسخة منها، إلى أن حجم الشركات المستثمرة في قطاع التجميل في المملكة وصل إلى 37.5 مليار ريـال، حصة منتجات الشعر منها ما يقرب 5%.

المعرض الذي انتهت فعالياته، مؤخرًا، بجدة، حذر بشكلٍ مباشر، من عمليات بيع المنتجات عبر التواصل الاجتماعي، وبخاصة وسيط “الإنستغرام”، والتي اتهموها بشكلٍ مباشرٍ في ارتفاع نِسَب الغش التجاري في منتجات التجميل، ورفع الحصة السوقية للمنتجات الرديئة.

غياب التقاضي

المتخصِّص في قطاع سوق منتجات التجميل في المملكة، ذكر أن عمليات البيع التي تتم عبر شبكات الإعلام الاجتماعي، لا تكفل حق التقاضي للمستهلك في حالة غش المنتج أو رداءته؛ ما يتسبب في ضياع حقوق المستهلكين، ووقوع الضرر الصحي عليهم، وتعرُّضهم للأمراض الجلدية في كثير من الأحيان.

مدير إحدى شركات التجميل المحلية يحيى الحص، ذكر أن مكافحة المنتجات المقلدة من الأصلية، يتم بناءً على ثلاثة عوامل رئيسية، أولها تأكد العملاء من العلامة التجارية (اللوجو) للمنتج الأصلي، وبلد المنشأ.

أما العامل الثاني لمكافحة المنتجات الرديئة، فهو الشراء من الوكلاء المتخصّصين في بيع المنتجات الأصلية، والعامل الثالث: التأكد من التسعيرة، فكلما قلَّ سعر المنتج ارتفعت نسبة “الغش التجاري؛ لأن المنتجات الأصلية تسعيرتها محددة دوليًّا.

ويعتبر مراقبون اقتصاديون أن سوق المملكة يُعتبر من الأسواق الواعدة في قطاع التجميل، وبخاصة أن المرأة السعودية تخصص ميزانية شهرية، بغرض الإنفاق على مستحضرات وأدوات العناية بالتجميل، وهو من الفرص الاستثمارية ذات الأرباح المرتفعة.

قطاع الاستثمار

خبير قطاع التجميل مهدي العامري، أشار في حديثه لـ إلى أن القطاع يحمل فرصًا استثمارية كبيرة، وبخاصة في ظل استقطاب السوق المحلي، للعديد من الشركات الأوروبية والصينية.

وأكد أنّ السوق السعودي يحمل الكثير من البيئة الاستثمارية الجاذبة، بدليل دخول منافسين جُدد من أسواق أخرى غير أوروبية، نظرًا للقوة الشرائية، والإقبال منقطع النظير على شراء منتجات التجميل، التي تصل أرباحها إلى 350%، وهو معدل ربحي عالٍ على مستوى الأسواق الخليجية والعربية.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *