الأربعاء - 7 ربيع الأول 1438 هـ - 07 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. الثقافة

الساعاتي: التصميم “الجرافيكي” يزيد العمل الإعلامي إبهارًا

الساعاتي: التصميم “الجرافيكي” يزيد العمل الإعلامي إبهارًا
نُشر في: الأحد 06 نوفمبر 2016 | 09:11 م
A+ A A-
0
المسار - جامعة الملك فيصل (المركز الإعلامي):

أكد مدير جامعة الملك فيصل بالأحساء الدكتور عبدالعزيز الساعاتي أن العمل الصحفي يتجلى في المضمون، لكن طريقة إخراجه هي ما تُثير الناس لكي يتلقوا ذلك المضمون، ومن هنا يأتي دور العمل التصميمي والعمل الفني، إذ يلاحظ المتتبع للصحافة منذ القِدَم حتى الآن ما حدث من تغيُّر كبير جدًّا، وما واكب ذلك من وسائل وطرق هدفت في المقام الأول لشد انتباه المتلقي.

وقال في محاضرة، اليوم الأحد، بقاعة الواحة بعنوان “فن التصميم وعلاقته بالصحافة”: إن هناك بعض المفردات التي ينبغي على طلبة الاتصال والإعلام أن يتعلّموها ويتدرَّبوا عليها في العمل الفني الذي يصاحب العمل الإعلامي كي يظهر بشكل ممتاز، ويلفت الانتباه، وهذا أمر مهم جدًّا، مشيرًا إلى مفهوم التصميم الأقرب إلى الإعلام، والذي يُقصد به (التصميم الجرافيكي)، والمؤثرات التي نستخدمها كي يظهر العمل الإعلامي لافتًا ومتميزًا، مشددًا على أن كل عمل في مجالات الصحافة والإعلام هو بلا ريب عمل تكاملي بين مجموعة من الأفراد في حين يظل المضمون الذي يقوم به الصحفي هو الأساس، بينما تظل العوامل الأخرى مساعدة في إظهار العمل بشكل أفضل.

من جانبه رحَّب عميد كلية الآداب الدكتور ظافر بن عبدالله الشهري بالساعاتي بين أبنائه وبناته، مؤكدًا أن الجامعة بكل قدراتها وإمكانياتها تُكرَّس وتُسخَّر في مصلحة الطلاب والطالبات، وأن مدير الجامعة يُقدِّم درسًا عمليًّا في شخصه الكريم على التواصل والارتباط بالطلاب، فرغم كثرة أعبائه ومسؤولياته فقد استجاب سريعًا لدعوتنا لإلقاء هذه المحاضرة المهمة.

وقد أدار اللقاء رئيس قسم الاتصال والإعلام الدكتور سامي بن عبداللطيف الجمعان، مؤكدًا على أن هذه المحاضرة جاءت نتاج تفاعل الساعاتي مع المنتجات الإعلامية لطلبة القسم، وما أبداه من ملاحظات قيّمة عليها.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *