الأحد - 4 ربيع الأول 1438 هـ - 04 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. صحة وأسرة فضاءات

الرُّضَّع معرَّضون للموت المفاجئ

الرُّضَّع معرَّضون للموت المفاجئ
نُشر في: الجمعة 28 أكتوبر 2016 | 11:10 م
A+ A A-
0
المسار - متابعات:

نصحت الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال بضرورة نوم الوالدَين مع الأطفال حديثي الولادة في غرفة واحدة من أجل تدارك خطر موت الأطفال خلال نومهم.

وقدَّم فريق من الخبراء إرشادات بشأن تربية الأطفال، تتضمَّن ضرورة مشاركة الأهل لأطفالهم الرُّضَّع غرفة النوم، ونوم هؤلاء على أسطح مستقلة وثابتة لمدة لا تقل عن 6 أشهر في المراحل الأولى من حياتهم.

فنوم الأطفال حديثي الولادة في نفس غرفة الآباء يُقلل من مخاطر متلازمة موت الرُّضَّع المفاجئ أو SIDS بنسبة تصل إلى 50%، وفقًا للأكاديمية.

ويشير البيان إلى ضرورة عدم وضع الآباء أطفالهم الرُّضَّع على أسطح ناعمة مثل الأريكة، بل وضعهم بدلًا من ذلك على سطح لا تغطيه البطانيات أو الوسائد، مع ضرورة عدم وضع الألعاب اللينة في الجوار.

ولا ينبغي للأهل مشاركة أطفالهم الرُّضَّع السرير أو وضعهم على فراش لين مخصَّص للبالغين، فما يقرب من 3500 رضيع يموتون كل عام؛ بسبب طرق النوم الخاطئة.

وتنصح المنظمات في بريطانيا وأستراليا الآباء بمشاركة أطفالهم حديثي الولادة غرفة النوم لمدة تصل من 6 إلى 12 شهرًا، وقالت أليس كالاهان التي درست علم وظائف الأعضاء، وتحمل شهادة دكتوراه في التغذية: “يعتقد الكثير من الأشخاص أن نوم الأطفال حديثي الولادة في غرفة منفصلة أفضل من النوم معهم في نفس الغرفة، وهذا الأمر خاطئ”.

ويبقى الرُّضَّع معرَّضين لخطر الإصابة بمتلازمة الموت المفاجئ خلال الأشهر الأربعة الأولى من حياتهم. وأشارت الأكاديمية إلى أن الفراش اللين يمكن أن يؤدي إلى خنق عرضي للرضيع.

وتتضمَّن التوصيات المحدثة لعام 2016 ضرورة توفير بيئةٍ آمنةٍ للرُّضَّع. وقالت راشيل مون، أستاذة طب الأطفال في جامعة فيرجينيا والمؤلفة الرئيسية للتقرير، إن هذه التوصيات تهدف إلى توعية الآباء والأمهات، وتقديم توجيهات واضحة وبسيطة حول الطرق الأفضل لنوم الرُّضَّع.

 

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *