الثلاثاء - 6 ربيع الأول 1438 هـ - 06 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. صحة وأسرة فضاءات

“الدلع” يدخل طفلاً المدارس الداخلية بسويسرا

“الدلع” يدخل طفلاً المدارس الداخلية بسويسرا
نُشر في: الخميس 24 نوفمبر 2016 | 09:11 ص
A+ A A-
0
المسار - ترجمة - وفاء الغامدي:

قررت المحكمة العليا في سويسرا إرسال طفل من ذوي الاحتياجات الخاصة إلى المدارس الداخلية لتساهل والديه وخوفهم عليه من عدم التأقلم مع نظام التعليم العادي، وذلك لأن الطفل لم يكن قادرًا على فعل الأشياء بنفسه مما يتطلب وجود شخص ما يساعده، ووصف علماء نفس حالة الطفل بأنها صعوبات تنموية.

ووفقًا لما ذكرته صحيفة “سونتاغس تساينونغ” السويسرية: زعم علماء نفس أنه كان من الواجب على والديّ الطفل “ماركو” البالغ من العمر سبعة أعوام إزالة كافة العقبات وتشجيعه على تعلم كل يوم خبرات جديدة كاللعب مع الأطفال الآخرين،

وأضاف الخبراء أن الطفل لم يكن قادرًا على التعامل مع بيئة المدرسة العادية وذلك نتيجة تدليل أهله! واعترض والدا “ماركو” على هذا التقرير حيث ادعّوا أن طفلهم عاش طفولته بشكل طبيعي!.

وأتى قرار المحكمة السويسرية بعد فترة وجيزة من صدور تقرير نشرته مؤسسة الأطفال السويسرية والذي كشف عن أن معظم الأطفال لا يقضون وقتهم للعب خارج المنزل برقابة، وقالت المنظمة في بيان: “قضى الأطفال في السبعينات في أوقات فراغهم في الخارج لمدة ثلاث ساعات إلى أربع تقريبًا بينما الآن أوضحت الدراسة التي أجرتها جامعة فريبورغ أن ثلث الأطفال قضوا وقت فراغهم باللعب خارج المنزل بدون إشراف الكبار بينما 15% لم يلعبوا في الهواء الطلق على الإطلاق!”.

وبحسب صحيفة “إندبندنت” فإن النشاط البدني واللعب الحر يعودان بالنفع على صحة الأطفال الجسدية والعقلية واللغة والعواطف والسلوك الاجتماعي.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *