الجمعة - 9 ربيع الأول 1438 هـ - 09 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. منوعات

الحكم على مغتصب الأطفال بالسجن مدى الحياة

الحكم على مغتصب الأطفال بالسجن مدى الحياة
نُشر في: الأربعاء 08 يونيو 2016 | 03:06 ص
A+ A A-
0
المسار - ترجمة وفاء الغامدي:

اعترف البريطاني ريتشارد هاكل بجرائمه ضد الأطفال من عمر ستة أشهر وحتى اثنتي عشرة سنة في فترة ما تقارب 8 سنوات، من عام 2006 إلى عام 2014، علاوة على نشر فيديو مصور في الإنترنت من أفعاله الفاسدة.

وقال القاضي بيتر: “أصبحت حياة المتهم تدور حول هاجس الاعتداء الجنسي على الأطفال لإشباع رغبته، وقضى هاكل البالغ من العمر ثلاثين عامًا خمس وعشرين سنة تقريبًا في السجن قبل أن يتم النظر في الإفراج المشروط لقضيته”.

وكان متنكر باعتباره مسيحي متدين ومصّور ومدرس لغة إنجليزية ليعتدي على الأطفال الفقراء على مدى تسع سنوات، وكان يعرض ويبيع أشرطة فيديو الإغتصاب، وألقت وكالة الجرائم الوطنية القبض عليه، وأضاف القاضي أنه خطر كبير على المجتمع ولم يندم في الحقيقة لما حدث له.

وأخبر القاضي هاكل: “إنك مهووس جنسيًا بالأطفال ومضت سنوات عديدة وأنت تسيء إليهم ويتضح ذلك من المواقع الإلكترونية المشفرة على شبكة الإنترنت، وعدد العمليات التي تنوي القيام بها، ومن الواضح أنه إذا لم يتم القبض عليك كنت ستكمل نمط حياتك باستخدامك الخبرة التي كنت حريصًا على التفاخر بها وذلك لمواصلة استغلالك الجنسي للأطفال”.

وتم إنقاذ ضحية من ضحايا هاكل حيث أنه جلس في بيت والد الطفل واعترف الطفل عما كان يفعله هاكل لأمه، ومن ثم اتصل والديه على الفور بالشرطة وكان أيضًا على استعداد أن يقّدم أدلة ضده في المحكمة.

وكان هاكل يختار ضحاياه بعناية وبدأ حملة الإغتصاب والاعتداء لمدة تسع سنين ضد الأطفال، وبلغ عدد ضحاياه مايقارب 200 طفل قبل سن البلوغ، وكان يحلم بالزواج من أحد ضحاياه حتى يصبح من مقدمي الرعاية البديلة وكان يحلم بإقامة دورة لمنع سوء معاملة الأطفال”.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *