الإثنين - 5 ربيع الأول 1438 هـ - 05 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. السعودية

تخفيض ساعات العمل لا يزال تحت الدراسة

(الحقباني) يُدشِّن البوابة الوطنية لرفع معدلات توظيف السعوديين

(الحقباني) يُدشِّن البوابة الوطنية لرفع معدلات توظيف السعوديين
نُشر في: الإثنين 25 يوليو 2016 | 04:07 ص
A+ A A-
0
المسار - سعد السريع ـ الرياض:

كشف وزير العمل والتنمية الاجتماعية الدكتور مفرج الحقباني، مساء الأحد، أن مستوى وعي الشباب والشابات السعوديين ارتفع كثيرًا، حيث لم يعد الهدف هو الحصول على وظيفة حكومية فقط، بل أصبح اتجاههم في المقام الأول للقطاع الخاص.

وقال: نحرص في الوزارة مع شركائنا في القطاع الخاص على تهيئة فرص العمل اللائقة التي تستطيع أن تجذب الشباب والشابات وتغنيهم عن الانتظار في الحصول على فرص عمل في القطاع الحكومي، خاصة أن معدل نمو التوظيف في القطاع الحكومي معدل متناقص نتيجة اكتفاء معظم الأجهزة الحكومية من الكوادر البشرية.

وشدَّد على أن دور الوزارة بالتعاون مع وزارة التعليم هو تهيئة عنصر العمل السعودي ليكون مشاركًا حقيقيًّا في القطاع الخاص، وليس في القطاع الحكومي.

وبيَّن بعد تدشينه البوابة الوطنية؛ لتوفير الفرص الوظيفية أمام الشباب والشابات “طاقات” أن رؤية 2030 نصَّت على تحسين بيئة العمل وتخفيض معدل البطالة، ورفع مشاركة المرأة في سوق العمل السعودي، مضيفًا إن البوابة هي أداة رئيسية في تحقيق هذه الأهداف، كما أنها أداة لتحقيق التكامل بين بيئة العمل وصاحب العمل، وفق اشتراطات متفق عليها بين الطرفَين، وبذلك تحسّن بيئة العمل، وهي فرصة لزيادة فرص العمل المعروضة على أبنائنا وبناتنا في سوق العمل السعودي، وهي فرصة أيضًا للوصول إلى المرأة في كل مكان سوى من خلال عمل مباشر أو من خلال العمل عن بُعد، وتحديدًا من المراكز التي بدأت وزارة العمل نشرها، والتي وصلت إلى ثمانية مراكز، على أن يكون لدينا مراكز أكثر من ذلك ليتمكّن أبناؤنا وبناتنا في مناطق المملكة المختلفة من الحصول على فرصة عمل دون الاضطرار إلى الانتقال لمنطقة العمل، وسيكون ذلك أيضًا عن طريق العمل في المنزل.

وأضاف إن البوابة ستكشف حقيقة سوق العمل من خلال اتضاح مؤشرات السوق أمام المسؤول، وأمام صُنَّاع القرار، وأمام صُنَّاع برامج التعليم وسياسات التدريب.

وكشف الحقباني أن موضوع تخفيض ساعات العمل بالنسبة للقطاع الخاص ما زال يُدرَس مع شركائنا، سواء المقترحات الواردة منهم أو من طالبي العمل، ولم يتم إصدار قرار حتى هذه اللحظة، “وهي مجرد أفكار” يتم مناقشتها، وسوف يتم اختيار الأنسب لسوق العمل السعودي وتحقيق المصلحة العامة.

وبيَّن أن قرار إغلاق المحلات الساعة التاسعة مساءً ليس له علاقة بزيادة توظيف النساء، مشيرًا إلى أن الوزارة تعمل لرفع مساهمة المرأة السعودية في العمل في كل مكان تحت شرطَين رئيسَين هما: أن يكون العمل في بيئة آمنة، وأن يكون العمل لها، مؤكدًا أن المملكة بذلت جهودًا كبيرة في تهيئة عنصر العمل الوطني النسائي لمشاركة المرأة مشاركة فاعلة، ووسط بيئة آمنة تتوافق مع الشريعة في المملكة العربية السعودية.

التوطين الوهمي
وعن السعودة الوهمية “التوطين الوهمي”، كما يسمّيها وزير العمل، كشف أن هناك فئات قامت بتوظيف بعض السعوديين والسعوديات بهدف رفع نسبة السعودة، لكن لا نستطيع معرفة حجمهم سواء في الزيادة أو النقصان؛ لأنها اتفاقية بين طرفَين، وحاولنا أن نجعل التوطين الوهمي غير مفيد، وتطوير نطاقات إلى نطاقات الموزون، فجعلنا النطاق لا يكتفي فقط بعدد السعوديين، ولكن بناءً على أربعة متغيرات إضافية أخرى هي: متوسط رواتب السعوديين، ومشاركة السعوديين في المناصب القيادية، ومعدل استقرارهم، ومشاركة الإناث، بالإضافة إلى عدد السعوديين.

وأكد أن “مشاركة أبنائنا وبناتنا في توطين قطاع الاتصالات مشاركة رائعة واحترافية تدعو للفخر”.

وكشف أنه سيتم قريبًا إطلاق برنامج التفتيش المجتمعي، والذي يسمح لكل أفراد المجتمع بالتبليغ عن المخالفات، ومنح المبلغ مكافأة نظير تبليغه.

وعن سعودة سيارات الليموزين قال الحقباني: لابد أن نتأكد من إمكانية نجاح المشروع، ولا أن تأخذنا العاطفة، خاصة بخضوع السوق لسيطرة كاملة من العمالة الوافدة، لذلك لابد من تقديم التحليل الكمّي والمشاركة مع الناس المعنيين في هذه الأنشطة لنتفق على أن هذا النشاط جاذب للسعوديين ومفيد لهم، بعد ذلك نستطيع أن نأخذ القرار.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *