الإثنين - 5 ربيع الأول 1438 هـ - 05 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. السعودية

الجوازات تجدِّد الدعوة للتقيد بمدة التأشيرة وتلوِّح بالعقوبات

الجوازات تجدِّد الدعوة للتقيد بمدة التأشيرة وتلوِّح بالعقوبات
نُشر في: الثلاثاء 12 يوليو 2016 | 07:07 م
A+ A A-
0
المسار - واس:

دعت المديرية العامة للجوازات جميع الوافدين القادمين إلى المملكة عبر المنافذ الدولية (البرية، أو البحرية، أو الجوية) بهدف أداء مناسك العمرة أو القادمين بموجب تأشيرة زيارة، باختلاف أغراضها إلى ضرورة التقيّد بالمدة المحددة في التأشيرة القادِمين بموجبها، والالتزام بوقت المغادرة إلى أوطانهم، بعد انتهاء المدة المحدَّدة في التأشيرة، حتى لا يقعوا في مخالفة نظام الإقامة بالمملكة.

ونوَّهت خلال حملات إعلامية توعوية تنفذها حاليًّا بالعقوبات المزمع تطبيقها على كل وافد يتأخر عن المغادرة بعد انتهاء المدة المحددة في تأشيرة دخوله للمملكة، التي تصل إلى الإلزام بدفع غرامة مالية قدرها 50,000 ريال، والسجن لمدة ستة أشهر، والترحيل، مهيبةً بالمواطنين والمقيمين سرعة المبادرة والاستجابة ودعوة مَن استقدموهم من الزائرين للمغادرة في الوقت المحدَّد في حال انتهاء تأشيرة الزيارة الممنوحة له، لافتةً النظر إلى أن مَن يتأخر في الإبلاغ عن مغادرة مَن استقدموهم والمنتهية مدة تأشيراتهم، ستُطبَّق بحقه ذات العقوبة المشار إليها مع الترحيل إن كان المستقدِم وافدًا.

وقالت: نتطلع إلى تعاون المواطن والمقيم النظامي في هذا الصدد، وعدم القيام بنقل أو تشغيل أو إيواء المعتمرين أو الزائرين المتأخرين عن المغادرة أو التستر عليهم أو تقديم أي وسيلة من وسائل المساعدة لهم.

وطالبت الجوازات شركات ومؤسسات خدمات المعتمرين إلى سرعة إبلاغ الجهات المختصة عن تأخر أي معتمر عن المغادرة بعد انتهاء المدة المحدّدة لإقامتهم، مشيرةً إلى العقوبة التي ستطال المخالف من هذه الشركات والمؤسسات، حيث ستطبّق بحقه غرامة مالية تصل إلى 100.000 ريال، وتتعدد الغرامات بتعدد المخالفين، ومحذرةً أصحاب المنشآت من تشغيل المخالفين لنظام الإقامة؛ لأنها تُعدُّ مخالفة للنظام، تصل عقوباتها إلى 100.000 ريال، وحرمان المنشأة من الاستقدام لمدة خمس سنوات، والتشهير بالمنشأة، والسجن للمدير المسؤول لمدة سنة مع الترحيل إن كان وافدًا، وتتعدّد الغرامات بتعدد المخالفين.

وخصَّصت المديرية العامة للجوازات بريدًا إلكترونيًّا للتواصل وتلقي الاستفسارات الواردة والرد عليها mailto:992@gdp.gov.sa.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *