الجمعة - 9 ربيع الأول 1438 هـ - 09 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. ولنا كلمة

الإبداع

نُشر في: السبت 17 سبتمبر 2016 | 03:09 م
A+ A A-
تعليق واحد

سؤال يتردد في الذهن منذ زمن ولم أجد له إجابة.. إما أن القدرة على الوصول إلى إجابة صحيحة هي في حدها الأدنى أو أن الواقع يفرز إجابة مخيبة للآمال.. ومع أني مهموم بالأمة العربية في مجملها إلا أنني سأقصر الحديث هنا عن بلادنا.. على المملكة.. فقد بحثت في معظم المجالات والتخصصات وميادين الإبداع فانتهيت إلى السؤال نفسه.. يا ترى لماذا لم يكن لدينا مبدعون بارزون على الساحة العالمية كما هو شأن الأمم الأخرى في الطب.. في الكيمياء.. في الفزياء.. في الرياضيات.. في الصحافة.. في الإعلام.. في التمثيل.. في الكرة.. في أنواع الرياضات المختلفة.. في أي شيء.. شيء نفاخر به العالم ويسهم في نهضتنا وتطورنا.. نعلن من خلاله أن العقل السعودي يمتلك الإبداع.. وهذه هي إبداعاته.. بحثت وبحثت وانتهيت مرة أخرى إلى السؤال.. أين اختفى الإبداع؟.. ولماذا لم يكن لنا نصيب فيه؟.. وهل بيننا وبينه خصومة؟.. ولماذا..؟ سؤال يطارد سؤال في قضية الإبداع.. فكرت في البيئة.. في الجغرافيا.. في الجينات.. في التعليم.. في التاريخ.. ولا زلت أفكر وسط إجابات تورث الخيبة.. كان السؤال إذا كانت الجينات هي لا غيرها من تسبب في غياب (الإبداع) .. إلا أن البحث في هذا الجانب عميق وطويل ويصعب الوصول إلى إجابة قاطعة فيه.. كما أن الجزم بأن الجينات سبب الغياب فلا يقول ذلك إلا إنسان هو نفسه في خصومة مع الفكر.. فليس صحيحاً أن أمة كاملة تكون مختلفة جينياً بسبب الانتماء العرقي أو الجغرافي.. وإلا ما كان معظم المبدعين في الغرب هم من شعوب مختلفة جاءوا من أقطاب الأرض ولا ينتسبون إلى جين واحد.. إذاً هي البيئة.. وأيضاً هذا محل سؤال.. ولكن إذا تم البحث في البيئة بكل مكوناتها الجغرافية والتعليمية والاقتصادية والنظامية والعقدية ومساحة الحركة فقد يصل الباحث إلى إجابة أقرب إلى المنطق والعقل.. بالأمس بحثت في سجلات المبدعين على مستوى العالم ولم أجد أحدًا منا.. فتساءلت إذا غاب إفراز العقل فقد أجد شيئا في نتائج القدم.. على الأقل مبدعاً كروياً على مستوى العالم فلم أجد.. ولازلت أبحث.. ابحثوا لعلكم تجدون أحداً.

(سين)

الرابط المختصر

التعليقات

  1. د. أحمد الحازمي د. أحمد الحازمي

    يا سيدي أعتقد أن هناك تقصير إعلامي في تسليط الضوء على المبدعين وخاصة في المجالات البعيدة عن الفن والرياضة، وعلى سبيل المثال لا الحصر، من السعوديين الذين سجلوا حضورهم على المستوى العالمي:
    الأمير سطان بن سلمان
    د. عبد الله الربيعه
    د. محمد بن راشد الفقيه
    د. حياة سندي
    د. غادة المطيري
    د. سهاد با حجري

    وتقبل مودتي

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *