الإثنين - 5 ربيع الأول 1438 هـ - 05 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. السعودية

الأمطار تنعش أجواء أبها وتبشر بموسم سياحي ممطر

الأمطار تنعش أجواء أبها وتبشر بموسم سياحي ممطر
نُشر في: الأربعاء 13 يوليو 2016 | 01:07 م
A+ A A-
0
المسار - عسير:

تواصل الأمطار المتوسطة والغزيرة هطولها على عدد من أرجاء منطقة عسير، لتسهم في زيادة إنعاش الأجواء المعتدلة والباردة نسبيا، صانعة ً عامل جذب سياحي بارز.

وشهدت مدينة أبها التي اعتادت أن تلتحف الضباب، ويعانق جبالها السحاب، هطول أمطار متواصلة منذ عدة أيام، صاحبها اعتدال في درجات الحرارة، في مزيج رائع، وكأنها عروس قد ازدانت ابتهاجاً وترحيباً بضيوفها من زوار مدينة أبها وأهلها الكرام، وتأبى هذه الأبهى دوماً إلا أن تثبت أنها تمتلك كل مقومات الجمال الطبيعي الذي وهبها إياه الخالق جل في علاه.

وتتيح المطلات السياحية المتنوعة والمتعددة التي تمتاز بها أبها للزائر أن يشاهد قطرات الأمطار وهي تتساقط على مدينة أبها من علو مرتفع. أما في منتزهات الحبلة والتي تبعد قرابة 50 كلم فقط عن مدينة أبها، انهمرت أمطار غزيرة، تدفقت على إثرها السيول والشلالات، ليخبرك خرير الماء المنسكب ونسيم الهواء الرقيق أنك في جبال الحبلة، وجذبت تلك الأمطار مئات الأسر والشباب للتنزه والاستمتاع بالأجواء العليلة ، ولم يفت الكثير منهم أن يوثقوا تلك اللحظة عبر التقاط الصور التذكارية مع اسرهم واصدقائهم.

وتمتاز الحبلة بأجواء رائعة وارتفاعات جبلية فريدة، يتخللها عربات التلفريك، لتمنحك إطلالة من أعالي قمم جبال الحبلة الشاهقة، على القرى والأودية الخضراء الحالمة.

ويبشر المحلل الجوي والمتابع للطقس محمد مبارك السفري بصيف ماطر، ويقول : ” بمشيئة الله تعالى تستمر فرص هطول الأمطار التضاريسية لمرتفعات عسير وتشمل أبها وضواحيها وتستمر لعدة أيام “، ويضيف : ” نتوقع هطول أمطار متفاوتة في الوقت والقوة، حيث تستمر وتيرة التكونات الممطرة لأسبوعين قادمين بشكل متفرق حسب ما تشير إليه نماذج الطقس العالمية “.

وبين السفري أن الأجواء ستزداد جمالاً بمشيئة الله في المرتفعات وخصوصا ًمدينة أبها وضواحيها من نهاية يوليو وبداية أغسطس لتنطلق فترة الأمطار الصيفية والأجواء الجميلة، موضحاً أن سبب ذلك بمشيئة الله هو تقدم الفاصل المداري وهو خط مداري وهمي يفصل بين الرياح الجافة والرطبة وتكون فترته من نهاية يوليو وأغسطس لتبدأ الأجواء باستقبال موجة من الأمطار المتتابعة.

وأردف قائلاً : ” هناك ملامح لعودة التكونات بشكل أفضل من الثلث الأخير من يوليو أي بعد أسبوع ونصف تقريباً، ومن هناك تنطلق موجة وذروة الأمطار الصيفية خلال نهاية يوليو وتزداد الأوضاع قوة بمشيئة الله خلال أغسطس، لتعيش منطقة عسير بما فيها أبها أجواء جميلة معتدلة نهاراً مع برودة الأجواء ليلاً وأجواء مناسبة للسياحة في هذا الشهر وبداية الشهر المقبل”.

وشهدت منطقة عسير مؤخراً هطول أمطار غزيرة تاريخية على مدينة أبها وضواحيها، والقرى المجاورة لها، وعدة محافظات تابعة للمنطقة، مما كوّن رقعة خضراء شاسعة، ولا تزال المياه تتدفق في كثير من أودية المنطقة عقب السيول التي ولدّتها تلك الأمطار.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *