الجمعة - 2 ربيع الأول 1438 هـ - 02 ديسمبر 2016 م
  1. الرئيسية
  2. صحة وأسرة

ناشدوا الحكومة مساعدتهم

أسرة تُفاجأ بالتصاق طفلتيهما بعد الولادة ببنغلاديش

أسرة تُفاجأ بالتصاق طفلتيهما بعد الولادة ببنغلاديش
نُشر في: الأربعاء 21 سبتمبر 2016 | 10:09 ص
A+ A A-
0
المسار - ترجمة - وفاء الغامدي:

ولد توأمان متلاصقا الرأس في عيادة في بابنا في بنغلادش في شهر يوليو، ولم يكن يعلم والدا التوأمين أنهما متلاصقتان إلا بعد الولادة.

وأدخلا العناية لمدة أسبوعين لرعايتهما بشكل أفضل، تواجه عائلتهما الآن حالة انتظار مؤلمة لمعرفة إذا كانت الجراحة تستطيع فصلهما أم لا.

وكان حمل الأم طبيعيا وصحيًا وأشارت عيادة  PDC في شمال بنغلادش إلى أن الأم ستخضع لعملية قيصرية.

قالت الأم: “علمت أنني أنجبت طفلتين حينما صرخ الطبيب أثناء العملية، وفي صباح اليوم التالي رأيتهما ودهشت أنهما متلاصقتان وطرأت بعض الأسئلة في ذهني “كيف سأحتفظ بهما؟ وكيف سأرعاهما؟ وكيف سأعتني بهما؟” فأنا قلقة بعض الشيء حول هذه الأمور!”.

وأضافت: “لم تكشف الموجات فوق الصوتية أي مخاوف لكن في الشهر الأخير أخبرني الطبيب أن هناك مخاوف من أن رأس الطفل كبير جدًا وربما كان نتيجة الماء داخل الدماغ! وتناولت بعض الأدوية للحد من حجم رأس الجنين”.

وقال والدهما: “أمضت الطفلتان 15 يوما في العناية المركزة قبل خروجهما للمنزل، وسوف يتم نقلهما إلى دكا لإجراء عميلة جراحية لفصل رأسيهما ويراقب الأطباء صحة التوأم حتى الآن”.

قال البروفيسور “روهو رحيم” جراح الأطفال: “إن التصاق رأسي الطفلتين جنبا إلى جنب قد يخلق مشاكل الحركة مستقبلًا عكس الأطفال الآخرين حيث يكون التصاق الرأس من الأمام أو الخلف، وستحتاج الطفلتان إلى تصوير بالرنين المغناطيسي للتأكد إذا ماكانت الأوعية الدموية مشتركة بين دماغي الطفلتين، ويجب لمصلحتهما الفصل، حيث لا توجد حياة صحية إذا لم يُفصل بينهما، وسنتنظر لمدة سنتين لاتخاذ القرار النهائي”.

وأضاف أيضًا: “هذه ليس كأي عميلة جراحية أخرى، إنها عملية صعبة ومعقدة ويجب أن يكون هناك فريق كامل”.

وختم والدهما حديثه بـ: “ستكلفنا الجراحة مبلغًا طائلا، ولا نستطيع التحمل لذلك نحن نطلب الحكومة لمساعدتنا”.

389a1a9600000578-3798112-image-a-2_1474366367221

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *