الأحد - 24 ربيع الآخر 1438 هـ - 22 يناير 2017 م
  1. الرئيسية
  2. السعودية

شكرت “العمل” وطالبت بإنصافها..

والدة الطفلة المعنفة تروي لـ(المسار) قصة الموت المعلن وزواجها الحزين

والدة الطفلة المعنفة تروي لـ(المسار) قصة الموت المعلن وزواجها الحزين
نُشر في: الأربعاء 11 يناير 2017 | 04:01 م
A+ A A-
6 تعليقات
المسار - مصطفى غليس:

كشفت والدة الطفلة التي تعرضت للتعذيب من والدها عن تفاصيل مهمة عن حياتها الشخصية مع زوجها الذي قالت إنه “عنف ابنتهما للضغط عليها للعودة إليه”، بعد شهر من انفصالهما.

وقالت السيدة، التي تحتفظ باسمها واسم طفلتها: “إن طفلتها التي ظهرت في مقاطع الفيديو المتداول اليوم تبلغ من العمر 3 أشهر، وإنها لم تنجب  منه غيرها، مشيرةً إلى أنه قد مضى على زواجهما 4 سنوات”.

وأضافت “طلبت من زوجي الطلاق بعد أن تعرضت للعنف أكثر من مرة، وحدث الطلاق قبل شهر من الآن”. وواصلت بالقول: “اكتشفت بعد ذلك أنه قام بتزوير أوراق تصريح الزواج وأوهمني بأنه تصريح رسمي، وأعطاني نسخة من التصريح المزور”.

وأوضحت: ” زوجي عمل في أكثر من جهة، لكنه لم يوفق في أي من الأعمال التي عمل بها، وقد تصرف معي هذا التصرف للضغط علي للعودة إليه”.

وعن رضيعتها المعنفة قالت السيدة السورية: “ولدتها في المستشفى، لكني لم أحصل على إثبات نسب أو شهادة ميلاد لأن زوجي أخذ الأوراق الرسمية والمستشفى منحنا بلاغ ولادة فقط، وهذا ما شجع والدها على إنكار أن له طفلة – على قولها- .

وفيما يتعلق بتفاعل الجهات الرسمية قالت: ” توجهت اليوم الأربعاء إلى فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بالمدينة المنورة واستقبلني علي الغامدي وتكفل بمتابعة قضيتي واتخاذ الإجراءات اللازمة لإعادة الطفلة في أقرب وقت”، مشيرة إلى أنها استعانت بأحد المحاميين.

وفي إجابة على أسئلة قالت: “والد الطفلة لم يتواصل معي اليوم إطلاقًا رغم أنه ادعى عبر موقع تويتر عدم نسب الطفلة إليه”، وأضافت “طالما أنه ينكر صلته بالطفلة فلماذا لا يعيدها إلي”.

 وطالبت الجهات المختصة بإعادة طفلتها الرضيعة إليها في أسرع وقت ممكن وحفظ كامل حقوقها وحقوق ابنتها، وتقدمت بالشكر لاهتمام وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بقضيتها وكذلك هيئة حقوق الإنسان ودعمهما لها .

يشار إلى أن الصحيفة حاولت التواصل مع الزوج وما زالت حتى تنقل وجه نظره حول ما جاء على لسان والدة الطفلة.

الرابط المختصر

التعليقات

  1. Norua12 Norua12

    حسبنا الله ونعم الوكيل

  2. ابو عبدالله ابو عبدالله

    الله لا يسامحه
    وينتقم منه ان شاء الله
    وش ذنب الطفلة

  3. بدوري بدوري

    كلاهما يستحق العقاب هي ايضا ليست سويه وكلامها غير مقبول وفيه كثير من التحايل ويجب ترحيلها واهلها

  4. هند محمدرالحربي هند محمدرالحربي

    حسبنا الله ونعم الوكيل

  5. الدكتور؛ سالم سعد المطيري الدكتور؛ سالم سعد المطيري

    استغلال السوريات لانهن في حالة ضعف يتنافى مع “امساك بمعروف او تسريح باحسان”والطفل له حقوق فيجب على الدوله ان تشدد العقوبه على هالاشكال وحفظ حقوق الوافدين

  6. سمير الشريف سمير الشريف

    هذي سوريه نصابه وكذابه كيف تزوجت باوراق مزوره وكان زواجها في مصر وكيف دخلت لسعوديه باوراق مزوره وكيف عدت نقطه الجوازات وادخلها انها زوجه هذي تبي تضحك على العالم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *