الأحد - 30 جمادى الأولى 1438 هـ - 26فبراير 2017 م
  1. الرئيسية
  2. كلمة ونص

كله في السليم !

نُشر في: الثلاثاء 10 يناير 2017 | 08:01 ص
A+ A A-
0

قررت مؤسسة النقد العربي السعودي مؤخراً، زيادة الحد الأقصى لنسبة مبلغ التمويل إلى قيمة المسكن من 70% إلى 85% من قيمة المسكن الأول، بمعنى أنه يلزم المقترض الآن دفع ما نسبته 15% للبنك قبل أن يقوم الأخير بتمويل باقي مبلغ المسكن.

على سبيل المثال: مواطن يود شراء منزل قيمته مليون ريال، يلزمه دفع 150 ألف ريال كمقدم، كي يقوم البنك بتمويل باقي قيمة المنزل البالغة 850 ألف ريال.

المضحك أن نسب التمويل “شكلية” سواءً السابقة أو الجديدة، إذ إن البنوك هي من تقوم بتمويل مقدم التمويل السكني البالغة بعد القرار الجديد 15%، وذلك من خلال إعطاء المواطن قرضاً استهلاكياً يمكنه من دفع قيمته كمقدم للبنك. كما يقدم أيضا تمويلاً عقارياً يتمثل بـ85% المتبقية من قيمة المسكن.

هذا أنموذج واضح لالتفاف البنوك على اشتراطات مؤسسة النقد، وقولبتها للأنظمة كي تكون عملية التمويل العقاري “في السليم”.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *