الخميس - 20 ربيع الآخر 1438 هـ - 19 يناير 2017 م
  1. الرئيسية
  2. صحة وأسرة

حمل امرأة في الـ60 يثير جدلًا بإسبانيا

حمل امرأة في الـ60 يثير جدلًا بإسبانيا
نُشر في: السبت 17 سبتمبر 2016 | 01:09 ص
A+ A A-
0
المسار - ترجمة - وفاء الغامدي:

امرأة إسبانية تبلغ من العمر 62 عامًا، حامل في الشهر الثامن، ومن المقرّر أن تلد طفلة في أكتوبر، ولدى السيد “الفاريز” ولدان، يبلغ الأكبر عمر 27 عامًا، وتعرَّض لإصابة في الرأس قبل ولادته، مما تطلب رعاية مستمرة حتى الآن، وأنجبت طفلها الآخر في عمر 52 عامًا.

ووفقًا لخدمة الأنباء الإسبانية قالت “ألفاريز”: “أشعر بأنني امرأة في عمر الثلاثينيات، ولم أشعر قط بهذا الشعور من قبل، وأشعر بالسعادة، وكأن حملي كان مكافأة عن الكثير من المعاناة! إنها معجزة!”

وأضافت: “لقد أردتُ أن أكون أمًّا مرة أخرى، لكن أخبرني الأطباء بأن حدوث الحمل أمر مستحيل، ورغم ذلك وجدت الطبيب الذي كان على استعداد تام لإجراء الاختبارات، وتقديم كل أنواع المساعدة”.

وأخبرها طبيبها بأن نسبة فرصة حدوث الحمل هي 6%، لكنها صرّحت بأنها أصبحت حاملًا بطفلة.

وأثار موضوع حمل ألفاريز جدلًا في إسبانيا، لكنها لم تهتم بما يقوله الصحفيون.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *