السبت - 22 ربيع الآخر 1438 هـ - 21 يناير 2017 م
  1. الرئيسية
  2. السعودية

تستهدف 11 ألف طالبة

انطلاق فعاليات “نبراس” التوعوية بجامعة الأميرة

انطلاق فعاليات “نبراس” التوعوية بجامعة الأميرة
نُشر في: الخميس 17 نوفمبر 2016 | 02:11 م
A+ A A-
0
المسار - جامعة نورة (العلاقات العامة والإعلام):

تستعد أمانة اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات ومديرية منطقة الرياض لمكافحة المخدرات بالتعاون مع جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن، لإطلاق المرحلة الثانية من الحملة التوعوية التثقيفية للمشروع الوطني للوقاية من المخدرات (نبراس).

 وبدأت المرحلة الأولى يوم الأربعاء الموافق 18/1/1438هـ لمدة عام دراسي كامل وتنقسم إلى جزئين: جزء في النصف الأول من العام الدراسي ينتهي يوم الأربعاء 20/4/1438هـ، بينما يبدأ الجزء الثاني من الحملة مع بداية الفصل الثاني وتستمر لنهاية العام الدراسي.

 وأكدت مديرة إدارة البرامج النسائية هناء بنت عبدالله الفريح، أن الحملة جاءت تفعيلا لمذكرة التفاهم المبرمة بين اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات وجامعة الأميرة نورة للإسهام في الحد من انتشار المخدرات بين أفراد المجتمع، وتضم العديد من المحاضرات وورش العمل والدورات التدريبية، ومعرضًا متحركًا، حيث تستهدف أكثر من 11 ألف طالبة، بالإضافة إلى منسوبات الجامعة من أعضاء الهيئة التعليمية والإدارية وموظفات الأمن والأخصائيات الاجتماعيات والنفسيات.

وأكدت “الفريح” أن الأصداء الإيجابية المصاحبة للحملة كان لها أثر كبير في الإقبال على هذه الأعمال التوعوية، وما تحمله من نشر ثقافة الوقاية وأهمية توظيف البرامج التدريبية للتعزيز القيم الإيجابية والتشجيع عليها، وذلك ببناء أساس متين من سواعد المرأة.

وبيّنت أن جميع الفعاليات تصب في نطاق حماية وتثقيف ووقاية الشباب من الجنسين بصفة خاصة، والمجتمع السعودي عامة، من آفة المخدرات، وإكسابهم المهارات الحياتية المناسبة للتصدي لها، وخلق بيئة خالية من المخدرات، وتوجيه وسائل الإعلام والإعلان لتعزيز القيم والتشجيع عليها.

يذكر أن المشروع الذي جاء بمبادرة الشركة الوطنية للصناعات الأساسية “سابك”، وبرعاية ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات، الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز، يحتوي على 8 برامج متنوعة للأسرة والبحوث والدراسات وللتعليم وللشباب، وبرامج إعلامية، وبرنامج للتواصل الدولي مع الخبراء والمنظمات المتخصصة من خلال الشبكة العالمية المعلوماتية عن المخدرات (جناد)، وبرنامج الإعلام الحديث للوصول السريع لأكبر شريحة من المجتمع، وسيعطي البعد الإقليمي والدولي لجهود المملكة في حربها ضد المخدرات أمنياً ووقائياً وتعليمياً وعلاجياً.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *