الأربعاء - 19 ربيع الآخر 1438 هـ - 18 يناير 2017 م
  1. الرئيسية
  2. السعودية

للدفاع عن دينهم وأوطانهم

المفتي يدعو إلى تدريب الشباب وتجنيدهم

المفتي يدعو إلى تدريب الشباب وتجنيدهم
نُشر في: الخميس 17 نوفمبر 2016 | 12:11 ص
A+ A A-
0
المسار - متابعات:

أشاد مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء، الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ، بالتمرين الأمني المشترك (أمن الخليج 1) الذي اختتمت أعماله، مساء الأربعاء، برعاية الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين، وبحضور ولي العهد وزير الداخلية الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز.

وأكد في لقائه الأسبوعي الذي تبثه إذاعة نداء الإسلام من مكة المكرمة على أهمية وضرورة مثل هذه التمارين، وأنها من الأخذ بأسباب القوة لصيانة أمن الخليج المستهدف من الأعداء، والمحسود على اتحاده وخيراته، داعيًا إلى تدريب الشباب وتجنيدهم ليكونوا مستعدين للدفاع عن دينهم وأوطانهم، مندِّدًا سماحته باعتداءات روسيا على المدنيين السوريين دون رادع دولي.

وقال المفتي: الله جلّ وعلا يقول: (وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل ترهبون به عدو الله وعدوكم)، مؤكدًا أن هذه التدريبات العسكرية أمرٌ ضروري لحماية الأمة وحماية أوطانها ومكتسباتها من تطلعات الآخرين، وأن هذا الخليج العربي محسود على ما لديه من مكتسبات وخيرات وعلى ما فيه من اقتصاد وأمن، وكذلك محسود على تجمّعه واتحاده، فالعدو يحاول بكل ما يستطيع أن يفرِّق هذا الاتحاد، وأن يُحدِث الفوضى بين صفوفهم، ولكن ـ ولله الحمد ـ لا يستطيعون سبيلًا.

وأشار الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ إلى أن هذه التدريبات العسكرية أمرٌ ضروري؛ لأننا في زمن كثُرت فيه الخطوب، وعظُمت الفتن والمصائب، ولابد للأمة أن تحمي نفسها بتوفيق الله، وأول ذلك كله الرجوع إلى الله وتحكيم شريعته، والرضا بهذا الدين، وبه حق قيام، لأن نصر هذا الدين هو نصرٌ على الأعداء، كما قال الله (يا أيها الذين آمنوا إن تنصروا الله ينصركم ويثبت أقدامكم)، وقال: (ولينصرن الله من ينصره إن الله لقوي عزيز)، وقال: (وكان حقًّا علينا نصر المؤمنين).

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *