الثلاثاء - 26 ربيع الآخر 1438 هـ - 24يناير 2017 م
  1. الرئيسية
  2. فضاءات منوعات

وأكثر إشراقاً 30% من شكله الطبيعي

القمر أكبر 14% من حجمه منتصف نوفمبر

القمر أكبر 14% من حجمه منتصف نوفمبر
نُشر في: الأربعاء 02 نوفمبر 2016 | 03:11 م
A+ A A-
0
المسار - متابعات:

قالت وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا”، إن شهر نوفمبر الحالي سيشهد حدثا فلكيا مميزا، وهو ظهور القمر العملاق، حيث يكون قمرنا في أقرب نقطة له إلى الأرض.

وحدد العلماء عشية يوم 14 نوفمبر، لحدوث الظاهرة الفلكية المعروفة علمياً باسم “القمر العملاق” أو “supermoon” حيث سيكون حجم القمر أكبر بـ 14 % من الحجم المعتاد وأكثر إشراقا بـ 30% من متوسط اشراق القمر ليلة تمامه.

ومن المتوقع أن يصل اكتمال القمر إلى أكبر حد يُسجل له حتى الآن في القرن الـ 21، ويتوقع علماء الفلك بوكالة ناسا أننا سنشهد ظاهرة “القمر العملاق” مرة أخرى بحلول 25 نوفمبر 2034.

وتشرح ناسا تسمية “القمر العملاق” بأنها تطلق على القمر عندما يكون في مرحلة البدر المكتمل وقريبا من نقطة “الحضيض” وهي أقرب نقطة في مداره حول الأرض حيث يقترب من الأرض مسافة 48.280 كيلومتر قياسا إلى ما هو معتاد.

وعندما تصطف الشمس والأرض والقمر عند اكتماله جانبَ “الحضيض” (أي عندما يكون القمر في أقرب نقطة له من الأرض)، يظهر لنا القمر العملاق، ويعتقد العلماء أن هذا القمر سيكون الأكبر من حيث الحجم منذ عام 1948.

ولا تعد ظاهرة “القمر العملاق” حدثا فلكيا مألوفا، على الرغم من أن أهل الأرض سبق لهم أن شهدوا هذه الظاهرة في 16 أكتوبر الماضي ثم سيظهر عليهم بحلته هذه مرة ثانية بتاريخ 14 نوفمبر ثم مرة ثالثة قبيل انتهاء العام الحالي في 14 ديسمبر؛ كحدث فريد هذا العام.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *