الجمعة - 21 ربيع الآخر 1438 هـ - 20 يناير 2017 م
  1. الرئيسية
  2. رياضة

اختبارات التلوث تُجبر فولكسفاجن على الانسحاب من بطولة العالم للراليات

اختبارات التلوث تُجبر فولكسفاجن على الانسحاب من بطولة العالم للراليات
نُشر في: الخميس 03 نوفمبر 2016 | 12:11 ص
A+ A A-
0
المسار - وكالات:

أعلن صانع السيارات الألماني فولكسفاجن الأربعاء في بيان رسمي، انسحابه من بطولة العالم للراليات بدءًا من نهاية موسم 2016 الحالي، من أجل “إعادة ترتيب أنشطته الرياضية” حول “تكنولوجيات جديدة”.

وستكون المشاركة الأخيرة للفريق في رالي أستراليا بين 17 و20 من شهر صفر الجاري، واتخذ القرار، أمس، إثر اجتماع مجلس الإدارة في فولفسبورج مقر الشركة الألمانية.

وسارت فولكسفاجن على خُطى شقيقتها أودي، التي أعلنت الأسبوع الماضي انسحابها من بطولة العالم للتحمُّل.

وكانت المجموعة التي تملك اثنتي عشرة ماركة مثل فولكسفاجن، وأودي، وسيات، وغيرها، أقرَّت في سبتمبر الماضي أنها تلاعبت في برنامج اختبارات التلوث التي زوَّدت بها 11 مليون سيارة في العالم.

وبعد انسحاب فولكسفاجن، ستعوّل بطولة العالم على أربعة صانعين، ضمن فئة دبليو آر سي الأولى: سيتروين، تويوتا، هيونداي بشكل رسمي، وفورد من خلال فريق إم – سبورت الخاص بالسائق السابق مالكولم ولسون.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *